فيديوغراف

قصة البيت الأبيض منذ قرار تأسيسه إلى هذه اللحظة

وضع حجر الأساس للبيت الأبيض الأمريكي عام 1792 ليصبح المقر الدائم لرئيس الولايات المتحدة المنتخب، إليك قصة هذا المبنى الذي تصدر منه أهم القرارات في العالم؟

أعلن الموقع الرسمي للبيت الأبيض أن أول رئيس للولايات المتحدة الأمريكية كان عام 1791 وهو جورج واشنطن هو من اختار موقع البيت الأبيض. بنفس العام وضع حجر الأساس ليتولى جيمس هوبان وهو مهندس معماري ايرلندي الجنسية عملية البناء.

وفي عام 1800أي بعدد ثماني سنوات انتقل الرئيس جون آدامز وزوجته أبيغيل إلى البيت الأبيض حيث كان مازال قيد البناء.

وبعد حرب مع بريطانيا التي أحرقت البيت الأبيض عام 1814 تم تعيين جيمس هابون لإعادة بناء البيت الأبيض وانتقل الرئيس جيمس مونرو إليه عام 1817.

وفي عام 1835دخلت المياه والتدفئة المركزية إلى البيت الأبيض في عهد الرئيس أندرو جاكسون، ودخلت الكهرباء عام 1891 في عهد الرئيس بنجامين هاريسون، و دخل الإنترنت في عهد جورج بوش الأب عام 1992.

وفي عام 1902 بدأ الرئيس تيودور روزفلت عملية تجديد شاملة للبيت الأبيض بما فيها نقل مكاتب الرئيس من الدور الثاني إلى المبنى المؤقت الجديد حينئذ (المعروف بالجناح الغربي). قام بتجديدات روزفلت مؤسسة ماكيم وميد ووايت التي تتخذ من نيويورك مقرا لها.

واتخذ خليفة روزفلت الرئيس وليام هوارد تافت مكتبا بيضاويا داخل جناح المكتب الموسع.

والبيت الأبيض ليس مجرد مسكن الرئيس وأسرته وإنما متحف للتاريخ الأمريكي أيضا.
ويحتوي البيت الأبيض على 132 غرفة و35 حماما و6 طوابق للإقامة و412 بابا و147 نافذة و28 ومدخنة و8 سلالم و3 مصاعد.
مطبخ البيت الأبيض يسمح بخدمة أكثر من 140 ضيفا وتقديم وجبات خفيفة لأكثر من ألف شخص.
يحتاج البيت الأبيض إلى 570 غالونا من الطلاء لدهان الجدرام الخارجية.
في أوقات مختلفة من التاريخ عرف البيت الأبيض بقصر الرئيس وبيت الرئيس.
في عام 1901 أطلق الرئيس تيودور روزفلت بشكل رسمي اسم البيت الأبيض عليه.
يزوره آلاف الأشخاص يوميا
يمتد البيت الأبيض على مساحة 18 فدانا تضم مساحات خضراء وحمام سباحة وملعباً للتنس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى