منوعات

اكتشاف عائلة هولندية تعيش لسنوات طويلة داخل قبو منتظرة نهاية العالم!

نشرت وسائل إعلام هولندية خبر عن حادثة غريبة حيث تم العثور على عائلة تسجن نفسها وسط ظروف غامضة في قبو منزل مهجور لمدة 9 سنوات تنتظر نهاية العالم ظناً منهم أنهم الوحيدين على هذه الأرض.

وبحسب ما ترجمته “العربية.نت” العثور على عائلة مكونة من أب و6 أبناء تتراوح أعمارهم ما بين 18إلى 25عام انتقلوا للعيش بمزرعة نائية في مقاطعة Drenthe الواقعة في شرق الشمال الهولندي بعد وفاة والدتهم ليستقروا داخل قبو هذه المزرعة لمدة 9أعوام بانتظار نهاية العالم بدون أن يخرجوا منه أبدا.

وفي التفاصيل خرج الابن الأكبر من المنزل ولم يتوقف عن المسير حتى وصل إلى مطعم داخل بلدة Ruinerwold التي تبعد 140 كيلومتراً عن العاصمة أمستردام وهناك استغرب صاحب المطعم من منظره البدائي.

وتابع صاحب المطعم “Chris Westerbeek” أنه “دخل وطلب 5 زجاجات بيرة، تجرعها سريعاً الواحدة بعد الأخرى، عندها اقتربت وبدأت أتحدث إليه في دردشة عادية، كشف لي خلالها أنه فر من القبو ويحتاج إلى مساعدة، لذلك اتصلت بالشرطة”.

وتابع صاحب المطعم بأن هذا الشخص كان متضرب كثيراً وقد طلب المساعدة منه لإنقاذه وبقية العائلة وهنا هرعت الشرطة للمزرعة لتجدها واقعة ضمن قرية سكانها 4000 تقريباً، والغريب أنهم وجدوا في المنزل ممراً سرياً من السلالم يؤدي إلى القبو، وممتد من غرفة جلوس تحجبها خزانة كبيرة.

وبالإضافة لوجود رجل كبير بالسن غير الأب يعيش مع الأبناء قامت الشرطة باعتقاله والتحقيق معه لاكتشاف ملابسات القضية لان الأب مصاب منذ فترة بنزف دماغي شل معظم وعيه.

وبحسب الشرطة الهولندية فإن هذه القضية تكتنفها كتلة من الغموض فمن كان يدفع أجار التدفئة للمنزل وتكلفت المصاريف الأخرى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى