منوعات

دراسة جديدة تظهر صنفاً من الغذاء ينمي سرطان الثدي ينصح تجنبها أو التقليل منها

نشرت صحيفة “ذا صن” البريطانية، عن دراسة حديثة، تظهر أنّ اتباع نظام غذائي عالي الدهون، يمكن أن يجعل سرطان الثدي ينمو بشكل أسرع، ويغذيه بشكل كبير.

 

حيث أظهر الباحثون، من خلال الدراسة، إلى أنّ الخلايا السرطانية تمتص الدهون من الدم، مطلقين على تلك الدهون اسم “غذاء مجاني” للورم الخبيث.

وكثيراً ماكانت النساء الأكثر سمنة, هي عرضة لتلك الأورام الخبيثة، دون تبرير منطقي وعلمي سابقاً, وفي الدراسة، وجد فريق البحث من “نيو هامبشاير”، الولايات المتحدة، أنّ خلايا سرطان الثدي يمكنها التهام كميات كبيرة من الدهون، المستمدة من جزيئات غنية بالدهون، موجودة في مجرى الدم. مشيرة إلى أنّ الأورام يمكنها سحب الدهون من الدم

 

ونشر ويليام كينلاو، الباحث البارز وأستاذ الطب الفخري بمقال عن الموضوع بصحيفة صحية: “إن الآلية التي أوضحناها توفر صلة مباشرة بين الدهون الغذائية وبيولوجيا الورم. ويوضح عملنا الجديد أن خلايا سرطان الثدي يمكن أن تبتلع كميات كبيرة من الدهون المشكَّلة من الدم، باستخدام آلية غير متوقعة من امتصاص جزيئات الدهون تسمى “التسمم الذاتي للبروتينات الدهنية”.

وأكمل قائلاً: “يؤدي الامتصاص إلى إعادة برمجة التمثيل الغذائي للخلايا للاستفادة من هذا “الغداء المجاني”، ويكشف وجود صلة مباشرة بين بيولوجيا الدهون الغذائية وبيولوجيا الخلايا السرطانية.”

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى