فيديوغراف

شنقت نفسها لتَخلّي حبيبها عنها وعشقه أخرى

شنقت فتاة تُدعى “إميلي إليوت” نفسها، خلال الساعات الأخيرة، وتبلغ من العمر 23 عاماً، وذلك داخل شقتها، بسبب اكتشاف خيانة حبيبها لها، في بريطانيا. 

وأشارت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية إلى أنّ الفتاة اكتشفت علاقة غرامية بين حبيبها وفتاة أخرى، من خلال تواصل ورسائل بينهما عبر مواقع التواصل الاجتماعي، منذ أشهر، لتحاول الانتحار بالمرة الأولى وتفشل بذلك.

وبعد فترة انقطاع بينها وبين حبيبها السابق، عاد ليجد “إميلي” جثة هامدة داخل منزلها، وذلك بعد شهور من انفصالهما. 

وبدورها محكمة برادفورد كورونر تحدثت أنّ علاقة الحبيبين كانت مضطربة، وأنّ انفصالهما كان سببه اكتشاف الشابة المنتحرة خيانة حبيبها بعد رؤيتها الرسائل الغرامية، التي كان يرسلها إلى فتاة أخرى عبر الفيسبوك.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى