منوعات

الصور ترصد المأساة.. آلاف السفن الفاخرة عالقة في البحار بسبب كورونا

أظهرت الأقمار الصناعية صورة عن أساطيل من تجمعات لسفن سياحية فاخرة في عرض البحار ، بعد تعذر رسوها في الموانئ إثر تفشي فيروس كورونا التاجي.


حيث أنّ صناعة السفن السياحية حول العالم وفي عرض البحار من أبرز المتضررين من تفشي الفيروس، وخاصة بعد اكتشاف أعداد كبيرة من الإصابات على متن بعض السفن الفاخرة.

ونشرت عدة صحف عالمية عن أخبار يخوت سياحية وسفن فاخرة، أصيب راكبوها بكورونا، مثل سفينة “أميرة الألماس” التي أصيب المئات من السياح بداخلها.

وكشفت تقارير صحفية عن تكدس العشرات من السفن السياحية في مناطق عدة، منها البحر الكاريبي وقرب الفلبين.

كما ونشرت شبكة “سي إن إن” الإخبارية الأميركية، عن وجود 57 ألف عامل موجودين على متن 74 سفينة سياحية.

متواجدين داخل وحول الموانئ الأميركية، وقبالة سواحل الباهاما، وفي البحر الكاريبي.

ويعود سبب عدم استقبال الموانئ لهذه السفن، الفارغة حاليا من الركاب، إلى امتلاء الأرصفة والخشية من انتقال فيروس كورونا من طواقم هذه السفن.

ومنه لم يبق خيار لهذه السفن وطواقمها سوى البقاء في عرض البحر.

ويذكر أنّه يوجد 15 سفينة سياحية على الأقل، قبالة جزر الباهاما، فيما هناك نحو 12 سفينة أخرى قبالة سواحل الفلبين.

ويشار إلى أنّ السلطات الفلبينية قالت:

“إنه يتعين على طواقم السفن الحصول على تصريح من مكتب الحجر الصحي قبل أن يسمح لهم بالرسو في الموانئ”.

والجدير بالذكر أنّ سفينة ” Royal Caribbean” “سيمفوني أوف ذا سيز” في مالاغا بإسبانيا هي أغلى سفينة بالعالم.

وتزن السفينة 228 ألف طن، ويبلغ طولها 1،188 قدم، وهي على بعد 20 مترًا فقط من طول مبنى إمباير ستيت في نيويورك.


اقـــــرأ أيضًا:

عقب تبرعها بـ 1،1 مليون دولار لمكافحة كورونا.. مادونا تعلن إصابتها به

اقـــــرأ أيضًا:

بعد أفعى رامز جلال ..فأر ببرنامج مقالب لـ فيفي عبده فما القصة

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى