طرائف وغرائب

معجزة طبية: عاشت 99 عاماً بـ أحشاء مقلوبة تماماً !

عاشت 99 عاماً بـ أحشاء مقلوبة تماماً !

قادت الصدفة طلاب الطب بجامعة أمريكية إلى اكتشاف أنّ مسنّة عاشت 99 عاماً من عمرها بـ أحشاء مقلوبة تماماً

حيث وجد الطلاب؛ أنّ الكبد وأعضاء البطن الأخرى ليست موجودة في المكان الطبيعي لها في الجسد.

المسنّة الأمريكية، وتدعى روز ماري بينتلي، عاشت في ولاية أوريغون وماتت عن عمر يناهز الـ 99 عاماً، دون أن تعلم أنّ جسمها ذو أحشاء مقلوبة.

فجميع أعضاء جسمها تقريباً لم تكن موجودة في المكان الذي ينبغي أن يكونوا عليه.


ومن المثير للدهشة أنّ روز عندما توفيت عام 2017 لم يكن أحد على علم بحالتها الغريبة والنادرة، والتي من الصعب تصديقها.

ولم تعش روز وحيدة؛ بل لها 5 أولاد، و15 حفيداً، و31 من أحفاد الأحفاد، جميعهم لم يعلموا بأنّها كانت تعيش بـ أحشاء مقلوبة.

روز ماري بنتلي وابنتها

إلا أنّ حادثة غريبة واحدة أثارة استغراب طبيب ذات مرة في روز؛ إذ واجه صعوبة في تحديد موقع زائدتها الدودية.

وتبرّعت روز بأعضاء جسدها للدراسة العلمية بعد الموت، لدراسة الحالة الطبية النادرة التي أطلق عليها جسد بـ أحشاء مقلوبة.

وبينما كان الطلاب ينظرون داخل جسدها؛ رأوا أنّ تخطيط أعضائها مرآة عكسية “تماماً” لنموذج التشريح البشري.

فبطن روز كان في الجهة اليمنى لا اليسرى، وكبدها كان في اليسرى لا اليمنى، وطحالها وبعض أعضاء بطنها في مكان آخر بصدرها.

كما وجد الطلاب شذوذات أخرى؛ مثل فتق الحجاب الحاجز(نتوء في المعدة بالحجاب الحاجز)، ومجموعة شذوذات وريدية أخرى.

رأي العلم في ” حالة جسد بـ أحشاء مقلوبة “

هذا وقد قال عالم التشريح من جامعة كام ووكر، التي أجرى طلابها تشريح جسد روز ووصفوه بأنه ذو أحشاء مقلوبة:

علمت أنني بصدد شيء مختلف، لكن استغرق منا الأمر بعضاً من الوقت لمعرفة كيف عاشت بهذه الحالة.

السبب وراء الأعضاء المختلطة داخل جسد روز هو حالة أحشاء مقلوبة؛ وهي تؤثر على واحدة من كل 10000 إلى 22000 ولادة.

كما أشار ووكر وزملاؤه إلى أنّها ضمن الـ 1% (أو أقل) من الأشخاص الذين عانوا من هذه الحالة وتمكنوا من العيش.

حيث إنّ احتمالات بلوغ مثل سنّ روز لمن يملك جسداً بـ أحشاء مقلوبة لا تزيد عن واحد من المليون.

وعلّق ووكر مستغرباً: “صدقاً أنا لا أعتقد أنّ أحداً منا سينسى ذلك قط”.

روز ماري بنتلي

حالة روز كانت مشابهة لحالة أخرى لشخص عانى من جسد بـ أحشاء مقلوبة، وعاش 75 عاماً

لكنّ حالته لم تكن بغرابة حالة روز.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى