منوعات

تنظيف دورات المياه عقوبة منتهكي التباعد الاجتماعي بهذه الدولة

تعتزم السلطات في العاصمة الأندونيسية جاكرتا، معاقبة مواطنيها الذين يخالفون قواعد التباعد الاجتماعي المفروضة لتطويق تفشي وباء “كوفيد – 19” بإرغامهم على تنظيف المراحيض العامة للتكفير عن ذنبهم.

عقوبة منتهكي التباعد جاكرتا

هذه العقوبة هي من بين سلسلة عقوبات تهدف إلى التقليل من تفشي فيروس كورونا التاجي في العاصمة الإندونيسية، وسريان القواعد الاحترازية والتي تعتبر التباعد الاجتماعي على رأس أولوياتها.

وهذه العقوبة من بين سلسلة عقوبات ترمي إلى الحد من تفشي فيروس كورونا المستجد في العاصمة الإندونيسية، إحدى أكبر مدن جنوب شرق آسيا.

كما وسيكون هناك غرامة مالية قدرها 250 ألف روبية (17 دولارا) على الأشخاص الذين يخرجون إلى الشوارع من دون كمامة.

كما أن الأشخاص الذين يتنقلون ضمن مجموعات متقاربة سيواجهون عقوبة تنظيف المنشآت العامة بما فيها المراحيض، مع ارتداء سترة يُكتب عليها “الذنب الذي اقترفوه”.

في حين أنّ الشركات التي تتجاهل قوانين الحجر أو تنتهك قواعد الصحة العامة أو التباعد الاجتماعي سيتعين عليها دفع مبلغ يصل إلى 50 مليون روبية (3400 دولار).

وجاكرتا المدينة الأضخم في البلاد وتضم حوالى 30 مليون نسمة، فرضت عليها السلطات حجرًا جزئيًا خلال الأسابيع الفائتة، في ظل التفشي السريع للفيروس، مع تحذيرات المراقبين من كارثة صحية متوقعة.

كما ووضعت مدن إندونيسية أخرى قيودا مشابهة، غير أن نسبة الانتهاكات تبقى مرتفعة.

وقد تجمع مئات الأشخاص خلال الأيام الماضية في وسط جاكرتا لمناسبة إغلاق مطعم للوجبات السريعة، مما أثار موجة انتقادات واسعة.

ويشار إلى أنّ حصيلة الوباء في إندونيسيا الثلاثاء 1007 وفيات، و14479 إصابة مؤكدة بكوفيد-19.

إلا أنّ الحصيلة الفعلية قد تكون أعلى بكثير في هذا البلد الذي يزيد عدد سكانه عن 260 مليون نسمة.


اقـــــرأ أيضًا:

البصق في زمن كورونا جريمة.. عقوبة غير متوقعة لفرنسي بصق

اقـــــرأ أيضًا:

تعرّف على عقوبة النظام السوري لغير الملتزم بإجراءات الوقاية من كورونا


الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى