منوعات

بسبب التحول من الاسلام الى المسيحية.. أب يحرق ابنته في أوغندا

شابة أوغندية تتعافى في المستشفى بعد أن أحرقها والدها المسلم بسبب اعتناقها المسيحية.

التحول من الاسلام للمسيحية

التحول من الاسلام للمسيحية
حروق على جسد رحمة بفعل والدها بعد التحول من الاسلام للمسيحية

رحمة كيوموهيندو ، 24 سنة ، قد تقضي شهر كامل في مستشفى مبالي في أوغندا بعد احالتها بسبب تعرضها لحروق خطيرة في 4 مايو.

والدها الشيخ حسين بياروهانغا ، المعلم الروحي ، قام بسكب الوقود عليها واحراقها  مما أحدث حروق مروعة في ساقيها ومعدتها وضلوعها ورقبتها وجزء من أسفل ظهرها بعد أن رفض تحولها الديني .

ووفقًا للتقارير ، فإن السيدة ” رحمة ”  رافقت والدها في رحلة عمل على بعد 300 ميل في جميع أنحاء البلاد ، وذهبت للإقامة مع عمتها بعد أن أصبحت محاصرة بسبب تفشي فايروس كورونا .

التحول من الاسلام إلى المسيحية – أفادت صحيفة مورنينج ستار نيوز أنها اتصلت بصديقة كاثوليكية لوالدها أثناء الاستماع إلى محطة إذاعة مسيحية وأصبحت مسيحية بعدها ومذنبة في نفس الوقت بعين والداها .

وفي حديثها على الموقع من المرض قالت: “شرحت لي صديقة والدي عن المسيح وطريقة الخلاص ، وانتقلت الى المسيحية وقبلت يسوع ربي ومنقذي.

“عندما كانت تحدثني عن المسيح ، شعرت بسعادة غامرة ، وسمع والدي فرحي واستيقظ ، جاء من غرفة نومه بغضب ، وبدأ بضربي .”

وقالت رحمة  أن والدها صاح في عمتها أنها تحولت إلى المسيحية وأنه سيقتلها. وقالت مورنينج ستار نيوز إنها كانت أحد الهجمات  من سلسلة هجمات ضد المسيحيين في أوغندا

بحسب إحصاء أجري عام 2014 ، أكثر من 84٪ من السكان في أوغندا مسيحيون ، ويشكل المسلمون 14٪ منهم فقط .

 


اقـــــرأ أيضًا:

بالفيديو|| طقوس غريبة يمارسها كاهن هندي بغمر جسده بالوحل وسط النار بسبب كورونا

اقـــــرأ أيضًا:

عند استضافة فنانة.. إيحاءات جنسية عبر أثير إذاعة تثير الغضب في تونس

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى