منوعات

بالفيديو|| بعد “لا أستطيع التنفس”.. طفلة تصرخ “لا أستطيع أن أرى” في الاحتجاجات على مقتل جورج فلويد

في الاحتجاجات على مقتل جورج فلويد

أثارت صور ومقاطع فيديو لطفلة صغيرة في أمريكا أصابتها القنابل المسيلة للدموع التي ألقتها الشرطة

على الاحتجاجات المندلعة في البلاد بعد مقتل جوروج فلويد

وقد ظهرت الطفلة وهي تصرخ “لا أستطيع أن أرى” مستنجدة بالناس من حولها

فسارع المحتجون لسكب الحليب على وجه الطفلة لتلتخفيف من ألمها والحد من تأثيرات الغاز عليها

اقــرأ أيضًا: الاختراق الأول من نوعه.. اخترقت حساب نتفلكس لحبيبها السابق وشركة نتفلكس تعلّق على الطريقة

اقــرأ أيضًا: مثل جورج فلويد .. 11 وفاة لأصحاب البشرة السوداء أشعلت الاحتجاجات ضد وحشية الشرطة الأمريكية

وفاة رجل أمريكي أسود لا يحمل السلاح, خلال محاولة توقيفه من قبل شرطي, أدى إلى إشعال النقاش

حول وحشية الشرطة في التعاطي مع الأقليات العرقية في الولايات المتحدة الأمريكية.

وقد قُتل جورج فلويد الذي يبلغ من العمر 46 عاما مساء 25 أيار الحالي, في مدينة مينابوليس, وهي أكبر مدن ولاية مينيسوتا الأمريكية.

وكان جورج فلويد يعمل حارساً في أحد مطاعم المدينة, وأوقفه عناصر الشرطة خلال بحثهم عن متهم كان يشتبه أنه يعمل في التزوير.

وظهر في شريط مصور مدته حوال عشر دقائق, شرطي أبيض يقوم بتثبيت فلويد أرضا ضاغطا بأحد ركبتيه على عنقه,

فيما كان فلويد يردد ” لا أستطيع التنفس “

وقد وقعت الحادثة في نفس اليوم التي استدعت به امرأة بيضاء الشرطة خوفا على كلبها من رجل أسود .

وأظهرت بيانات نشرتها صحيفة ” واشنطن بوست “, أن 1014 شخصا أسوداً, قد قتلوا على يد الشرطة عام 2019.

وقد بينت عدة دراسات قبل ذلك أن الأمريكيين السود أكثر عرضة لأن يقعوا ضحايا للشرطة مقارنةً بالأعراق الأخرى.

وأعلنت منظمة Mapping Police Violence غير الحكومية, في دراسة أجرتها أن السود يقتلون على يد الشرطة أكثر بثلاث مرات من البيض!!.

وحفزت وحشية الشرطة ردود فعل الشارع وعاد إلى المشهد حراك ” حياة السود مهمة #blaclivesmatter”, الذي انطلق عام 2013 ولقي دعماً عليناً من بعض المشاهير, من بينهم بيونسيه وليبرون جيمس نجم كرة السلة.

دعونا نستذكر معا أسماء بعض الضحاية التي أشعلت وفاتهم احتجاجات شعبية ضد وحشية الشرطة في أميركا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى