منوعات

خطرة على الصحة.. لاتعاود استخدام زجاجة المياه البلاستيكية أكثر من مرة

زجاجة المياه البلاستيكية

يستخدم العديد من الناس زجاجة المياه البلاستيكية عدة مرات في اليوم، ولا يعلمون ما هي المخاطر الحقيقية التي تواجههم من الشرب مرة أخرى من نفس الزجاجة البلاستيكية.

 زجاجة المياه البلاستيكية أم أنواع أخرى

بحسب أبحاث صحية فإنّ زجاجة المياه البلاستيكية تسمح بدخول الضوء إليها بنسبة 50 بالمائة عن النوع الزجاج والذي يسمح بدخول نسبة ضوء تصل إلى 90 بالمائة.

وتعرضها لمد 40 يوم للشمس أو وجودها 4 أسابيع في درجة حرارة دافئة، يقلل من تركيز المواد فيها، ويسهل انتشار البكتيريا بداخلها.

بقاء الزجاجة مفتوحة لمدة طويلة

إذا وضعت زجاجة المياه في مكان وقمت بفتحها أكثر من مرة لتشرب وتركتها، فستأخذ درجة حرارة الغرفة ما يؤثر على مادة تعرف بـ ” BPA” ، وكثيرًا مايترك الناس الزجاجات بالأماكن المعتادة التالية:

  • بقاؤها في الغرفة.
  • تركها في السيارة.
  • تعرضها لأشعة الشمس عند ممارس الرياضة.
  • عرضها أمام متاجر البقالة “السوبر ماركت”.

أين تكمن خطورة إعادة ملئ الزجاجات البلاستيكية؟

تكمن الخطورة بسبب مادة تعرف “BPA” هذه المادة التي تدخل في صناعة البلاستيك من الحاويات والعلب والزجاجات البلاستيكية.

وتحتوي هذه المادة على مادتي أكثر خطورة للإنسان مثل الديوكسين وثنائي الفينول.

كما وتتسرب هذه المواد إلى الطعام في بعض الحالات، من خلال تعرض الزجاجة إلى درجة حرارة مرتفعة بسبب الشمس أو الأماكن الدافئة، وتسبب العديد من المخاطر والأمراض الخطيرة على صحة.الإنسان.

المخاطر الصحية لمادة BPA

لتلك المادة العديد من الأضرار على الصحة أهمها:

  • ارتفـاع في ضـغط الدم.
  • التأثـير على الدمـاغ والقدرات العقليـة.
  • التأثـير على غدة البروسـتاتا عند الرضع والأطفـال الذكـور.
  • نصائح لتجـنب مخاطرـ مادة BPA

زجاجة المياه البلاستيكية

نصائح هامة للصحة باستخدام الزجاج البلاستيكي:

ضرورة الابتعاد عن شراء البلاستيك الذي يحتوي على رمز BPA، مع عدم وضع الأطعمة وهي ساخـنة في أواني بلاستيكية، وعدم وضع الأواني البلاستيكة في الميكرويف أو غسـلها في غسـالة الأطـباق.


اقــــرأ أيضًا:

بشرى سارّة إلى النساء .. اكتشاف ” متغير جيني ” يمنع آلام الولادة لدى بعض النساء

اقــــرأ أيضًا:

9 طرق منزلية سريعة للشفاء من آلام الرقبة وما ينتج عنها

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى