أخبار العالم

قضية إنكار نسب غريبة من نوعها.. زوج الفنانة هالة صدقي ينكر أمومتها لأولاده ويطالبها بفحص “DNA”

زوج الفنانة هالة صدقي ينكر أمومتها لأولاده

تبادلت كلّ من الممثلة المصرية هالة صدقي وزوجها الاتهامات مؤخراً في قضية إنكار نسب غريبة من نوعها حيث أنكر الأب في هذه القصة نسب أولاد الفنانة المصرية لها، مؤكداً أنها ليست أمهم الحقيقية.

بدورها، أعلنت الممثلة أنّها تقدمت بمذكرة إلى النائب العام ضدّ أحد المحامين، الذي ظهر في مقطع فيديو وجه خلاله اتهامات لها بالاستيلاء على أموال زوجها، المقيم حالياً في الولايات المتحدة، وتحدث عن رفع دعوى إنكار نسب ضدها وإجراء تحليل الحمض النووي DNA لأبنائها.

هالة صدقي

اتهامات متبادلة بين هالة صدقي وزوجها تثير جدلاً واسعاً

وقد أثارت الاتهامات المتبادلة بين الطرفين جدلاً في الشارع المصري والوسط الثقافي والفني على مواقع التواصل الاجتماعي، إذ نشر المحامي، سامح سامي، فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي، قال فيه: “تزوجنا، في 2007، وقمت بعمل توكيل عام رسمي لها، في عام 2012، أثناء الانفلات الأمني التي كانت تشهده مصر، ومن حقها التصرف في كل شيء، كأنها أنا بالضبط، ولا يجوز إلغاء التوكيل إلا بوجود الطرفين يعني مقدرش (لا أستطيع) ألغيه”.

وأكّد في الفيديو أنه في 2016 “حدثت مشاكل بيننا فمقدرتش أعيش معاها تاني (لم أستطع العيش معها مرة أخرى)، وسافرت أميركا، وتفاجأت بعد شهرين بأنها ألقت كل ملابسي في الشارع، ورفعت قضايا نفقة بأرقام خيالية وباعت الأرض التي كنت أملكها ويبلغ سعرها ثمانية ملايين جنيه، كما أنها حصلت على مبالغ مالية من البنك وأغلقت حسابي بعدها، واضطررت لرفع دعوى أمام القضاء المصري الذي لغى التوكيل بالفعل”.

هالة صدقي

هالة صدقي ليست أمهم الحقيقية!!

الجملة التي أثارت الجدل والاستغراب كانت قول الزوج “هالة صدقي مش أمهم الحقيقية” (ليست أمهم الحقيقية) مع العلم بأن البويضات لسيدة أخرى دون الرجوع لي (دون علمي)، وأنا استنجد بالنائب العام أرجوك ساعدني لأني مقهور، وأنا عاوز (أريد) عمل تحليل DNA”.

وردت، صدقي، على دعوى زوجها إنكار النسب، واتهامها بالاستيلاء على أمواله، قائلة عبر حسابها الشخصي بموقع فيسبوك: “لما أب يتخلى عن مراته (زوجته) وأولاده ويشهر بهم بعد ما يسرق أرضهم ويرميهم علشان (من أجل) طمعه وأنانيته ويستغلهم أسوأ استغلال ويمنعهم من السفر ويقضي على مستقبلهم الرياضي وفِي الآخر علشان (كي) يهرب من حكم الحبس تبع (الخاص بـ) النفقة ينكر نسبهم وفِي الآخر يرفض يطلّق، منتظر الثمن”.

هالة صدقي

بلاغ من هالة صدقي

من جانبها، تقدّمت الفنانة المصرية، هالة صدقي، ببلاغ عاجل ضد المواقع الصحفية التي تناولت اسمها في الأزمة الأخيرة، المتعلقة بزوجها وإنكار النسب، ورفعت صدقي القضية أيضاً ضدّ “محامي الطرف الآخر”، الذي “سرد وقائع ليس لها أي أساس من الصحة على حد قولها”.

وكتبت هالة، عبر حسابها الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”: “تم عمل بلاغ ضد الموقع اللي شهرت بي وبولادي وبلاغ ضد المحامي للنيابة العامة لاتخاذ الإجراءات القانونية ضده لسرد وقائع ليس لها أي صحة ولمجرد التشهير والضغط عليّا”، متابعة: “اعتذر لإقحامكم في أمور شخصية وليس مجالها الميديا ولكن وجب التوضيح وبعد صمت خمس سنين”.

وكانت الفنانة هالة صدقي، حذرت من تداول أي معلومات مغلوطة أو مضللة سواء عن طريق أخبار صحفية أو مقاطع مصورة، بشأن خلافها مع زوجها سامح سامي، مؤكدة إنها سوف تلجأ للقضاء حال حدوث ذلك.

وقالت الفنانة في بيان، إنها فوجئت بمقطع مصور لأحد الأشخاص يدّعي أنه محام، يتهمها فيه بالاستيلاء على أموال زوجها بموجب توكيل اعتبرته “مثير للدهشة”، ودون أي سند قانوني.

يذكر أنّ هالة صدقي تزوجت عام 2007 من المحامي سامح سامي، بعد قصّة حبّ جمعتهما، وبعد عامين وتحديداً، في مارس 2009، أنجبت توأمها مريم ويوسف كانت وقتها في الأربعينات من عمرها، بعدها بعدة سنوات بدات الخلافات بينها وبين الزوج وقد حرصت ع اخفاء الخلافات عن الصحافة ثم قرر الزوج الهجرة إلى أمريكا.

هالة صدقي

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock