منوع

شاهدوا أستاذتهم تلفظ أنفاسها أثناء بث مباشر عبر تطبيق زووم.. وعجزوا عن مساعدتها

تلفظ أنفاسها أثناء بث مباشر

توفيت إحدى الأساتذة الجامعيين في جامعة  “دي لا إمبريزا” في الأرجنتين أثناء إلقائها محاضرة عبر بث مباشر على تطبيق “zoom”، لم يتوقع الطلاب أن يروا أستاذتهم تحتضر أثناء بث مباشر قبل أن تتوفى أمام أعينهم.

توفيت أثناء بث مباشر

وقع الحادث بحسب وسائل الإعلام، حينما بدأت الدكتورة “باولا دي سيمون” تعاني حالة من الاختناق خلال المحاضرة التي كانت تلقيها عبر الإنترنت، ليغمى عليها وتتوفى.

حيث كان حوالي 40 طالباً يشاهدون محاضرة باولا، الافتراضية حول تاريخ العالم في القرن العشرين، قبل أن تتوقف الأستاذة فجأة عن التفاعل، ويُلاحظ الطلبة أنها تكافح من أجل التنفس، ليحاول الطلاب معرفة عنوان دي سيمون من أجل الاتصال بالأطباء، لكنها لم تستطع التحدث.

قالت إحدى الطالبات في رسالة عبر واتساب لصحيفة “واشنطن بوست” إن الطلبة “طلبوا عنوانها للاتصال بسيارة إسعاف، لكنها لم تستجب”. وأضافت بريشيا، 23 سنة، “في وقت ما بدا أن دي سيمون تتصل بزوجها، وظل الطلاب معها في المكالمة حتى وصل زوجها”.

وبحسب وسائل الإعلام، سبق للأستاذة الجامعية البالغة من العمر 46 عاماً، أن أعلنت في نهاية شهر أغسطس، في صفحتها على تويتر أنها كانت تعاني من أعراض فيروس كورونا لمدة شهر تقريباً.


توفيت خلال بث مباشر
توفيت خلال بث مباشر
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock