منوعات

بالفيديو|| “الكفيفة” روان بركات تعلن ترشحها لمجلس النواب الأردني وحملة تنمر يواجهها دعم وتعاطف

"الكفيفة" روان بركات

كشف مواطنون وجهات حقوقية في الأردن عن تعاطفهم مع الشابة الكفيفة، روان بركات، واستنكارهم لـ حملة التنمر التي تتعرض لها عبر مواقع التواصل ، بعد إعلانها الترشح للانتخابات النيابية، المقرر إجراؤها في تشرين الثاني/ نوفمبر المقبل.

روان بركات تتعرض لحملة تنمر 

حيث أن بركات تعرضت للعديد من التعليقات ” المسيئة” بسبب أنها كفيفة، والتي شككت بقدرتها على الفوز في الانتخابات النيابية، مما دفع العديد من الناشطين والحركات النسائية إلى دعمها.

وقالت جمعية معهد تضامن النساء الأردنية، أن ما تتعرض له روان ” بشكل إساءة مزدوجة لها، فهو تنمر و إساءة كونها امرأة ترغب بممارسة حقها في الترشح، وأيضاً كونها ذات إعاقة بصرية ومن حقها العيش في بيئة تدمج كل فئات المجتمع.

من جانبه، عبر المجلس الأعلى لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة، عن “استنكاره واستهجانه الشديدين” لما تعرضت له روان.

وقال في بيان أصدره، اليوم الإثنين،” ترشح ذوي الإعاقة للانتخابات يعزز من حقهم في المشاركة السياسية وممارسة حقهم الدستوري الأصيل على أسس من المساواة مع الآخرين”.

واعتبر ناشطون أن ما تعرضت له بركات “أمر مقزز”، فيما أكد آخرون على تمتعها بفكر وثقافة يمكنانها من تمثيل الرجال والنساء في البرلمان كما يجب.

وأعلنت بركات، منتصف أغسطس الماضي، نيتها الترشح والمنافسة بالانتخابات البرلمانية المقبلة عن المقعد النسائي في الدائرة الثالثة بالعاصمة عمان.

إعلان روان بركات عن محاربة التنمر

وقالت حينها، إن “طريق التغيير طويلة، معلنة أنها مهتمة بملفي التعليم وحقوق الطفل، وستُناضل على هذا الأساس، إذا وصلت إلى قبة البرلمان”.


مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock