مجرمون

الفنانة المصرية عبير بيبرس “قاتلة زوجها” تدلي باعترافات جديدة ومثيرة حول جريمتها

عبير بيبرس

اعترفت الممثلة المصرية الشابة عبير بيبرس، عن قتلها زوجها وفقاً لما قالت “كانت ساعة شيطان”، حسبما أدلت باعترافاتها أمام قاضي المعارضات في مصر.

عبير بيبرس واعترافات حول حادثة قتلها زوجها

أوضحت الفنانة القاتلة خلال جلسة تجديد حبسها أمام قاضي المعارضـات في محكمة جنوب القاهـرة،

“كان بيضربني وهو عايش كل يوم على أي حاجة، وبعد ما مات تسبب في دخولي السجن منه لله بقي”.

وأكملت بيبرس حديثها بالقول:إنها “نفذت الجريمة بالمصادفة ليلة ارتكاب الجريمة، بغرز زجاجة في صدره، ليلقى مصرعه، بعد أن صفعها على وجهها، فلم تتمالك نفسها، وفقدت أعصابها وأمسكت زجاجة، بعد أن كسرت رقبتها ثم غرزتها في جسده، فسقط على الأرض فاقدا للوعي، ومات إثرها داخل المستشفى”.

وعقب انتهاء المتهمة من اعترافاتها، اقتادتها المباحث إلى محبسها في قسم شرطة البساتين تنفيذا لقرار قاضي المعارضات بحبسها على ذمة التحقيق.

ووفقاً لما أفادت تحقيقات النيابة بأن “المشاجرة التي جمعت الممثلة وزوجها لم تزد مدتها على 3 دقائق وسرعان ما سقط الزوج قتيلا، بعد أن غرست الزوجة في صدرة زجاجة مكسورة تسببت في إحداث نزيف حاد ومات على إثرها”.

وأخيراً وبحسب خادمتها الأثيوبية ذات الـ30 عاماً قالت الجريمة وقعت أثناء مشاجرة فيما بينهما أفضت إلى قتل الزوج على أيدي زوجته.

عبير بيبرس

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock