ترينديات

مأساة مستشفى الحسينية المصري يتصدر المواقع.. وناشطون:”إحنا في خطر”

تصدر المواقع العربية والمصرية وسماً باسم مستشفى الحسينية ، وذلك عقب وفاة عدد من المرضى بسبب  كورونا.

مستشفى الحسينية ومأساة مصرية

سيطرت حالة من الحزن على المجتمع المصري عقب انتشار المقطع المصور من داخل المستشفى، مطالبين بمعاقبة المسؤولين عن وفاتهم خاصة بعدمـا تردد أنها بسـبب نقـص الأكـسجين.

وأشاد عدد من المواطنين بجهود هيئة التمريض داخل مستـشفيات العزل، خاصة بعد انـتشار فيديو لمـمرضة تظهر عليها علامات الصدمـة وهي جالسـة على الأرض.

عقب مصرع العديد من المواطنين نتيجة لنفاذ الأكسـجين، وهرولة العديد من الأطـباء لمحاولة إنقـاذ الآخرين.

هاشتاك متصدر باسم المستشفى

نشر أحد الناشطين المصريين تغريدة على حسابه عبر التويتر جاء فيها

“أنا عاوز أقول حاجة بس عن صاحبي، كان عريس وفرحه في 13/2، قلب أهله مكسور”.

كما غرّد حسابا يدعى محمد إبراهيم:

“هذه نتيجة الاستهتار واللامبالاة والروشنة اللي عند الناس، طيب عايزين نشوف أصعب من فيديو العناية المركزة إيه عشان نحس إن إحنا في خطر بجد، صورة الممرضة دي هتبقى من أصعب الصور اللي هنشوفها في حياتنا، ربنا يرحم المتوفين ويشفي كل مريض يارب”.

وأضاف حساب باسم “محمد”:

“ده بيبقى شكل الممرضة أو الدكتورة اللي بتاخد صدمة موت المريض، اللي مش عارف يتنفس وبيموت بين إيديها وهي عاجزة قليلة الحيلة، لكن لما يكون السبب عدم وجود أكسجين في مستشفى عام زي العناية المركزة في مستشفى الحسينية المركزي، تبقى دي جريمة قتل عمد بالترك مش مجرد موت مريض نتيجة مرض تنفسي”.

تابع أيضا:  شاهد خسف أرضي مفاجئ بالإسكندرية المصرية تسبب بهذا

 

وغرّد حسابا يدعى “أحمد سنباطي”، إذ نشر صورة للـمرضة التي أصـيبت بالصـدمة، معلقا: 

“ينام هو مطمئن البال، وتنامي أنتِ عيناك مفتوحة من الألم، فليس لنا أحد سوى الله، يرفع عنا وينجينا مما نحن فيه”.

كما شارك حساب يدعى “سارة” الصورة ذاتها، مغرّدا:

“الصورة دي محزنة بشكل قاسي أوي، بتوصف إحساس العجز والصدمة اللي بعد فوات الآوان، ربنا يكون في عونهم ويقويهم، وياريت الناس تخلي بالها من نفسها وتقدر الوضع وتحس بالناس دي وبتعبهم، وربنا يرحم كل مريض ويصبر أهاليهم، وعدينا منها سالمين ومتوجعناش لا في قريب ولا غريب”.

تابع المزيد: بالفيديو|| حفل راقص بفندق كويتي بعيد رأس السنة يثير مواقع التواصل

ومن جهته صرّح الدكتور هشام مسعود، وكيل وزارة الصحة بالشرقية، عن وفاة 4 مرضى بمستشفى الحسينية، فجر اليوم، وأوعز سبب وفاتهم إلى الأمراض المزمنة والجلطات.

وأخيراً نفى وكيل وزارة الصحة في تصريح خاص لـ”الوطن”، ما تردد عـبر وسائل التواصل الاجتمـاعي حول انقطاع الأكسجين عن مرضى العناية المـركزة؛ مؤكدًا احتـجاز 17 طفلًا داخل الحضانات بالمستشـفى، ولم يتأثروا بشـيء.


مستشفى الحسينية

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock