الفن

آخر تطورات قضية سما المصري والسبب الحقيقي وراء سجنها

حددت المحكمة الاقتصادية جلسة 3 فبراير المقبل، للحكم في الاشكال الذي تقدم به دفاع الراقصة الاستعراضية سما المصري، لوقف حكم حبسها فى اتهامها بالتحريض على الفسق والفجور.


سما المصري بالمحاكم 

في التفاصيل، كانت محكمة مستأنف الاقتصادية قضت في 16 نوفمبر الماضي بتخفيف عقوبة حبس الفنانة الاستعراضية سما المصري

من سنتين إلى سنة وتغريمها 1000 جنيه بدلاً من 300 ألف جنيه، وذلك في اتهامها بالتحريض على الفسق والفجور

بالقضية التي تحمل الرقم 979 لسنة 2020.

وتعد هذه القضية هي الثانية التي تدان فيها الفنانة الاستعراضية المصرية بارتكاب أفعال فاضحة.

ووجهت النيابة للمتهمة تهم الاعتداء على القيم الأسرية في المجتمع ونشر فيديوهات على حساباتها الشخصية خادشة للحياء

تحرض على الفسق والفجور والدعارة.

وكشفت تحقيقات النيابة العامة أن المتهمة “سامية أحمد عطية عبد الرحمن، وشهرتها سما المصري”

نشرت صوراً ومقاطع مرئية مُصورة لها خادشة للحياء العام عبر حسابات خاصة بها بمواقع التواصل الاجتماعي

وإتيانها علانية أفعال فاضحة مخلة، وإعلانها بالطرق المتقدمة دعوة تتضمن إغراء بالدعارة ولفت الأنظار إليها.

كما اتهمتها النيابة بالاعتداء على مبادئ وقيم أسرية في المجتمع المصري، وإنشائها وإدارتها واستخدامها تلك المواقع والحسابات على الشبكة المعلوماتية بهدف ارتكاب الجرائم المذكورة.

مقاطع مصورة مخلة بالأدب 

الجدير بالذكر أن أحد الفيديوهات المذكورة والتي كانت السبب وراء القضية المذكورة هو فيديو بعنوان أول يوم للفتاة في الزواج وتشرح به الفنانة الاستعراضية ما يجب على الفتاة فعله بطرق خادشة للحياء 

والذي كانت الفنانة ترتدي فيه قميص نوم، وتتحدث عن الاستعدادات التي تقوم بها الفتيات في هذه الليلة

فضلاً عن مقطعين آخرين تستعرض فيهما الجزء العلوي من جسدها.

وفي مقطع آخر تظهر الفنانة الاستعراضية وهي جالسة على المرحاض ترتدي تيشيرت  أسود اللون، وهي تردد: “زي ما إنتوا شايفين ده حالي دلوقتي”.

وقال أشرف ناجي في تصريحات لصحيفة “فيتو” المصرية إن موكلته في حالة ذهول وإنهيار لما حدث لها ودائماً تتساءل “لماذا أنا فقط يحدث لي ذلك؟”.

وأكد ناجي أنه خلال التحقيق مع الفنانة الاستعراضية في 17 بلاغاً مقدماً ضدها حديثاً، دخلت في نوبة بكاء وانهيار عصبي

وأبلغته بكامل استعدادها للاعتذار لأي شخص عما بدر منها في سبيل إخلاء سبيلها.

ونشرت صحيفة “اليوم السابع” المصرية في وقت سابق تسجيلاً صوتياً مُسرباً لسما المصري من داخل السجن

تبكي فيه وتتوسل بسبب كثرة القضايا المقامة ضدها.


الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى