شاهد بالفيديومجرمون

بالفيديو || تحرش جماعي بفتاتين في مصر.. تسبب بإغماء الأولى وسط صراخ الأخرى ومحاولتها الهرب

وثق مقطع فيديو متداول على مواقع التواصل الاجتماعي في مصر، مشهداً صادماً بعد تحرش جماعي بفتاتين في إحدى شوارع مدينة، بنها بمحافظة القليوبية.


تحرش جماعي بفتاتين في مصر

في التفاصيل، أظهر مقطع الفيديو المتداول الشباب وهم يرهبون الفتاتين المارين في الشارع باستخدام كلب

حيث أن الفتاتان شعرن بخوف شديد، مما تسبب لإحداهن للإغماء وسط صراخ الأخرى ومحاولتها الهرب.

وأبان الفيديو الذي تسبب في موجة غضب واسعة بمصر، مجموعة من الأشخاص يشاهدون ما حدث وهم يضحكون دون أي محاولة لإنقاذ الفتاتين.


وطالب رواد مواقع التواصل الاجتماعي الشرطة بالتحقيق في هذه الجريمة والقبض على الجناة ومحاكمتهم بتهمة التحرش والاعتداء وترويع المارين في الشوارع.

في سياق مشابه 

أن هذه الحادثة أتت بعد واقعة التحرش الجماعة بفتاة ميت غمر بسنت محمد التي تجمع حولها العشرات محاولين التحرش بها.

تعرضت فتاة ميت غمر المصرية للتحرش الجماعي من قبل 7 شباب، وتصدر هاشتاغ “#ادعم_بسنت”

قائمة أكثر الهاشتاغات انتشاراً في مصر ، وفقاً لصحيفة “الوطن” المصرية.

في التفاصيل، نشرت “بسنت” تغريدة على حسابها في منصة “تويتر”

قالت فيها: “أنا بطلب من أي حد عنده رأفة أو إنسانية يساعدني، أنا تعرضت لتحرش جماعي

ولما فكرت أعمل بلاغ هددوني بالقتل والحرق بماية النار، دلوقتي خدوا صوري الشخصية

على أكونت انستغرام اللي بالمناسبة برايڤت و قدموا بيها بلاغ و هتحبس، أنا ضحية ليه اتحبس”.

انهارت “بسنت” من البكاء أثناء ظهورها مع الإعلامية لميس الحديدي، في برنامج “كلمة أخيرة”

قائلة: “اللي اتحرشوا بيا مسكوا جسمى كلهم وأنا ماقدرتش عليهم، ودلوقتي بواجه تهديدات بالقتل وإلقاء مياه النار على وشي وهما عارفين كل تحركاتي لأنهم بيراقبوني”.

وأضافت :”عملت محضر لما لقيت كل الناس بتدعمني، وعندي بكرة نيابة وخايفة أروح البلد

لأنهم بيهددوني بالقتل والناس دول مش خايفين والمحامي بتاعهم طعن في شرفي

وأنا خايفة حقي يضيع، خصوصاً أن أهلي هيطردوا من البيت بسببي والناس دي عارفة كل تحركاتي وبطالب كل الناس تحميني منهم”.

أما محام المتهمين، خالد البري، فقد هاجم “بسنت” من خلال فيديو بثه عبر الفيسبوك

واعتبرها المسئولة عن تعرضها للتحرش بسبب ملابسها المثيرة والفاضحة، ثم نشر محام آخر للمتهمين وهو هاني عبادة، فيديو يطالب فيه “بسنت” بالتنازل عن البلاغ والقضية كلها.

وهذا ما يحصل بإي فتاة تحاول تقديم شكوى بما حصل فيها مما يتسبب بحالات غضب واسعة.


الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى