تقنية

واتس آب ينفذ وعيده بتحديث إجباري.. فما مصير الرافضين لسياسة الخصوصية الجديدة؟

واتس آب

نشرت إدارة شركة واتس آب المملوكة من قبل فيس بوك، أنها أطلقت التحديث الجديد قائلة: “نحن نقوم بتحديث سياسة خصوصية WhatsApp، تتضمن مزيدًا من المعلومات حول: خدمة واتساب وكيفية معالجتنا لبياناتك، وكيف يمكن للشركات استخدام الخدمات المستضافة على فيسبوك لتخزين وإدارة محادثات واتساب الخاصة بهم، وكيف نتشارك مع فيسبوك لتقديم التكامل عبر منتجاته”.

تفاصيل التحديث الجديد من واتس آب

تفاصيل تحديث واتس آب، بدأ في نهاية شهر فبراير الماضي عندما كشفت إدارة التطبيق الشهير عن ما يخص سياسية الخصوصية الجديدة، والتي من شأنها توقف حسابات ملايين المستخدمين في حالة عدم الموافقة، خاصة أن الشركة المالكة أكدت أكثر من مرة أن تحديث واتس اب الجديد لن يهدد خصوصية المستخدمين، كون رسائلهم محمية بميزة التشفير من طرف لطرف.

ولكن في حال الموافقة وإرسال البيانات الخاصة إلى منصة “فيس بوك” قبل 15 مايو، يتيح للمستخدم استخدام المنصة الأشهر على مستوى الشبكة العنكبوتية بالعموم.

واتس آب

ما مصير الرافضين لسياسة الخصوصية الجديدة؟

وفي حال رفض المستخدمين تحديث واتس اب وسياسة الخصوصية الجديدة، سيظهر أمام هواتفهم المحمولة، نافذة للإبلاغ عن التغييرات يعقبها فقدان وظائف التطبيق بالتدريج، ثم عدم القدرة على إرسال الرسائل أو استقبال المكالمات الهاتفية حتى!.

وعقب رفض سياسية الخصوصية الجديدة، سيتم وبشكل تدريجي فقدان وظائف التطبيق بشكل كامل، ثم حذف الحسابات غير النشطة بعد 120 يومًا أيضا.

ويذكر أنّ سياسة جمع البيانات بالخصوصية الجديدة ستتضمن مايلي:

  1. قوة الاتصال بالإنترنت.
  2.  نسخة إصدار التطبيق الموجودة على هواتف المستخدمين.
  3.  نوع المتصفح والهاتف والشبكة المستخدمة.
  4.  ورقم هاتف المستخدم.
  5. وأخيراً سيتم جمع اللغة المستخدمة ومزود خدمة مشغل بيانات الهاتف الجوال.

واتس آب


تابع المزيد:

))تقنية جديدة من تطبيق وتسآب تحمل اسم التدمير الذاتي 

)) تحذير.. ثغرة أمنية في أجهزة سامسونج تسمح للمخترق الدخول إلى المحادثات والرسائل القصيرة إليك طرق تجنبها

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى