منوعات

ظهور قرية إيطالية بشكل مفاجئ بعد عقود من الاختفاء تحت الماء وهكذا بدت – فيديو

شهدت حادثة ظهور قرية إيطالية بشكل مفاجئ في إيطاليا حديث وسائل الإعلام وذلك بعد ظهورها بغتة من تحت مياه بحيرة ريسيا، شمالي إيطاليا لأول مرة بعد أكثر من 70 عاماً على غرقها.

ظهور قرية إيطالية بشكل مفاجئ في إيطاليا

ونقلت وسائل الإعلام عن مصدر بالسلطات المحلية للقرية أنّه جاري تجفيف مياه البحيرة مؤقتاً في إطار أعمال الإصلاح ما دعى تلك البلدة إلى الظهور.

وتظهر لقطات الفيديو ظهور بقايا قرية كورون، التي دفنت تحت مياه بحيرة ريسيا عام 1950. بعدما كانت موطناً لمئات من الأهالي.

وإثر أعمال خاصة بإنشاء محطة ضخمة لتوليد الطاقة الكهرومائية. وبناء سد لدمج بحيرتين، غطت بحيرة ريسيا القرية وغمرتها بالكامل.

ويتم الآن تجفيف البحيرة، التي تقع بالقرب من الحدود الإيطالية مع النمسا وسويسرا مؤقتًا لإصلاح خزان، ومع انخفاض منسوب المياه ظهرت مجدداً القرية المكونة من 160 بيتاً.

ويظهر المقطع المصور برج الكنيسة المدبب، وهو خارج من البحيرة، وذلك يعني الإشارة البارزة على وجود القرية القديمة المختبئة في أعماقها، والتي يعتبرها البعض بمثابة “أطلانطس” حقيقية، في إشارة إلى القارة الأسطورية الغامضة التي تشغل بال الكثير.

 


تابع المزيد:

))”ضُبطا متلبسين”.. إيطاليا توقف ضابطين وتطرد دبلوماسيين روس بعد عملية تجسس لصالح موسكو والكرملين يرد

)) من هو برلسكوني أسقطته راقصة مغربية؟.. مافيا السياسة الإيطالية.. من بيع المكانس إلى حكم إيطاليا

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى