شاهد بالفيديومنوعات

شاهد|| كارثة حقيقية سببتها حمم بركان نيراجونجو بعد غمرها المنازل وتشريدها الآلاف في الكونغو الديمقراطية

اضطر آلاف المواطنين في جمهورية الكونغو الديمقراطية إلى ترك ديارهم على خلفية ثوران بركان نيراجونجو، الذي يعد من أكثر البراكين نشاطاً وخطورة على مستوى العالم.


بركان نيراجونجو يتسبب بكارثة 
بركان نيراجونجو يتسبب بكارثة 

بركان نيراجونجو يتسبب بكارثة 

أعلنت الحكومة عن خطة لإخلاء مدينة “غوما” الواقعة في شرق الجمهورية على مقربة مباشرة من البركان، ويقدر عدد سكانها بما بين 1.5 مليون ومليوني شخص، فيما أكدت وكالة “فرانس برس” انقطاع الكهرباء عن المدينة.


وبدأ آلاف المواطنين بالفرار من المدينة دون انتظار إعلان خطة الإجلاء، فيما فتحت دولة “رواندا” المجاورة حدودها أمام حشود من اللاجئين الذين يغادرون على نحو الاستعجال مدينتهم.


وأفادت قناة “MNCTV CONGO” بأن الحمم البركانية قد وصلت إلى إحدى ضواحي غوما ودمرت قبل ذلك ثلاث قرى محيطة على الأقل، فيما أكدت وكالة “رويترز” أن سيل الحمم توقف على بعد بضع مئات الأمتار عن حدود المدينة.


وأعلن رئيس الكونغو الديمقراطية “فيليكس تشيسيكيدي” المتواجد حالياً في أوروبا عن تعليق رحلته والعودة إلى الوطن نظراً لهذه التطورات.

وسجلت منذ عام 1882 في الكونغو الديمقراطية 34 حالة لثوران البركان أودت آخرها عام 2002 بأرواح 250 شخصاً مع تشريد 120 آلفاً آخرين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى