مجرمون

اعترافات صادمة للطفلة المصرية التي أنهت حياة والدها حرقاً

أدلت الطفلة المصرية المتهمة بقتل والدها حرقاً بعد ادعائها أنه اعتدى عليها جنسياً في محافظة الجيزة، بـ اعترافات صادمة أمام جهات التحقيق، اليوم الأربعاء.


اعترافات صادمة لطفلة قتلت والدها حرقاً
اعترافات صادمة لطفلة قتلت والدها حرقاً

اعترافات صادمة لطفلة قتلت والدها حرقاً

قالت الطفلة البالغ عمرها 13 عاماً، إنها كانت تريد التخلص من والدها، لأنه كان يريد الاعتداء عليها جنسياً، بعد انفصاله عن والدتها، مؤكدة أن “عشيقها” الذي تم ضبطه معها لا علاقة له بالحادث.

وأضافت الطفلة في التحقيقات: “أمي منفصلة عن والدي وأنا أعيش معه في البيت، وكان يضيق علي في الداخلة والخارجة، وأنا اللي حرقته وعشيقي ليست له علاقة بالموضوع”.

وتابعت: “أنا عملت كده بعدما شاهدت أفلاماً هندية، وأعطيته في الأول مخدراً وبعدها حقنة حتى لا يشعر بشيء وبعدها أشعلت فيه النيران”.

من جهتها أمرت جهات التحقيق بعرض الطفلة على مصلحة الطب الشرعي، لبيان حقيقة اعتداء والدها عليها جنسياً، وبيان إذا كانت عذراء من عدمه، كما أمرت بحبس الفتاة 4 أيام على ذمة التحقيقات، وتشريح الجثمان.

وكانت الأجهزة الأمنية قد تلقت بلاغاً يفيد بالعثور على جثمان مواطن، أربعيني، داخل شقته بدائرة القسم متفحمة داخل غرفة نومه.

وشوهدت ابنته ومعها حقيبة ملابس، وبضبطها اعترفت أنها سكبت مادة “الكاز” النفطية وأشعلت النيران في والدها بسبب اعتدائه عليها جنسياً وجسدياً كما قالت.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى