أخبار العالممنوعات

فرار الآلاف من البعوض الملقح بـ الفياغرا من مختبر ووهان الصيني.. هل سنشهد انتشار وباء جديد

من المحتمل أن الآلاف من البعوض المعدل وراثياً الملقح بـ الفياغرا قد هربوا من مختبر شديد الحراسة في ووهان، الصين.


البعوض الملقح بـ الفياغرا
البعوض الملقح بـ الفياغرا

البعوض الملقح بالفياغرا 

أعلن معهد ووهان لعلم الفيروسات عن خرق أمني يوم أمس زاعماً أن البعوض المعدل وراثياً غير ضار بالسكان.

وحذر الدكتور “وينزي ينج يين جينغ”، رئيس الباحثين في المعهد، من أن الآثار الجانبية الأكثر إزعاجاً للدغة من أحد البعوض الهارب ستكون ظاهرة فسيولوجية .

وصرح الدكتور “وينزي” للإعلام خلال مؤتمر صحفي: “يمكن أن تستمر آثار لدغة بعوضة واحدة حتى 48 ساعة، وتشمل الأعراض زيادة في الرغبة الجنسية، والإثارة الجنسية”.


والجدير ذكره أن البعوضيات، فصيلة حشرات من رتبة ذوات الجناحين تمتص إناثها دم الإنسان وأكثر الحشرات الماصة للدماء انتشاراً، ويسبب المضايقة بلدغاته المتكررة، وينقل العديد من الأمراض منها الملاريا، كما يتغذى البعوض أيضاً على دم الحيوانات والطيور.

أنثى البعوضيات هي وحدها التي تتغذّى على الدم لأنه ضروري لنضج البيوض، في حين أن الذكر يتغذى على عصارة النباتات ورحيق الأزهار. ويتميز فم الأنثى بأنه مزود بأجزاء دقيقة تساعد على ثقب الجلد وامتصاص الدم (اللسان الثاقب الماص).

تتغذّى على خلاصة الزهور أما الاعتقاد السائد بأنها تتغذى على الدم فهذا خطأ ولكن الإناث فقط دون الذكور هي التي تمتص الدم وتحتاج إليه لإنتاج البيض. وهي بذلك تقوم بنقل الأمراض والأوبئة من شخص لأخر.

تعمل وجبة الدم التي تناولتها الأنثى على تكوين البيض، وتضع الأنثى البيض فوق سطح الماء الذي يعتبر أساسياً لفقس البيض. وتعتبر تجمّعات مياه الأمطار والبرك، وحمامات السباحة غير المستعملة وخزانات المياه غير المغطّاة ومياه الرشح الأرضي وما شابه ذلك، كلها أماكن صالحة لوضع البيض.

يفقس البيض خلال يوم أو يومين وتخرج من كل بيضة يرقة صغيرة لا يزيد طولها عن مليمتر واحد، لها رأس وصدر، وعليها شعيرات تساعدها على العوم في الماء باحثة عن غذائها من الطحالب وكائنات حية دقيقة، وتتنفس اليرقة أوكسجين الهواء الجوّي عند سطح الماء.

شاهد أيضاً: لهذه الأسباب لا ينبغي حك موضع لدغة البعوض

“بن القهوة” لطرد البعوض من المنزل بشكل مذهل وخمس نباتات تساعد على ذلك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى