أخبار العالممنوعات

كارثة مناخية ستجتاح العالم قريباً والأمم المتحدة تحذر

حذرت الأمم المتحدة من مشكلة عالمية قد تتحول إلى كارثة ووباء عالمي إذا لم تتخذ الدول المختلفة إجراءات عاجلة لحل الوضع الطارئ في مجال المناخ.


كارثة مناخية ستجتاح العالم
كارثة مناخية ستجتاح العالم

كارثة مناخية ستجتاح العالم

وذكر تقرير للأمم المتحدة أن مشكلة عالمية كامنة وشاملة مثل الجفاف قد تتحول إلى وباء ما لم يتم اتخاذ إجراءات من الدول تساهم في حل الأزمة، مبينة أن مليار ونصف مليار شخص تضرروا من الجفاف في القرن الحادي والعشرين، وتقدر الأضرار الاقتصادية نتيجة ذلك بنحو 124 مليار دولار.

وقالت “مامي ميزوتوري” الممثلة الخاصة للأمين العام في مكتب الأمم المتحدة للحد من مخاطر الكوارث: “في السنوات القليلة المقبلة، سيعاني قسم كبير من العالم من ندرة المياه، وسيزيد الطلب على العرض”.

وأوضحت أن الكثير من الناس يعتقدون، أن الجفاف يؤثر فقط على المناطق الصحراوية في إفريقيا، لكنه في الواقع منتشر الآن على نطاق واسع، وبحلول نهاية القرن، ستعاني منه جميع البلدان تقريباً بشكل أو بآخر. ويزيد من تفاقم المشكلة، تزايد عدد سكان الأرض.

ولاحظ التقرير أن، التغيرات في هطول الأمطار نتيجة لتغير المناخ هي العامل الرئيسي للجفاف، ولكن الاستخدام غير الفعال للمياه وتدهور الأراضي من الأنشطة الزراعية المكثفة يلعبان أيضاً دوراً مهما في ذلك.

وفي هذا الصدد، دعت “ميزوتوري” حكومات العالم، إلى إصلاح طرق استخراج المياه وتخزينها واستخدامها، وتحسين إدارة الأراضي.

والجدير بالذكر أن التصحر هو تعرض الأرض للتدهور في المناطق القاحلة وشبه القاحلة والجافة شبه الرطبة، مما يؤدي إلى فقدان الحياة النباتية والتنوع الحيوي بها، ويؤدي ذلك إلى فقدان التربة الفوقية ثم فقدان قدرة الأرض على الإنتاج الزراعي ودعم الحياة الحيوانية والبشرية.

ويؤثر التصحر تأثيراً مفجعاً على الحالة الاقتصادية للبلاد، حيث يؤدي إلى خسارة تصل إلى 400 مليار دولار سنوياً في المحاصيل الزراعية وزيادة أسعارها.

شاهد أيضاً:  سريلانكا تواجه “كارثة بيئية مروعة” مع غرق سفينة حاويات بعد حريق دام 12 يومًا

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى