مجرمون

تعرف على قصة “الأرملة السوداء” اليابانية.. نهايتها السيئة وكيف كانت تستدرج ضحاياها – صور

خسرت القاتلة اليابانية المعروفة باسم “الأرملة السوداء” استئنافها النهائي لتجنب الإعدام.

الأرملة السوداء واستخدام السيانيد لإنهاء حياة ضحاياها

قتلت اليابانية شيساكو كاكهي، 74 عامًا، ثلاثة من شركائها، بمن فيهم زوجها، وحاولت قتل رجل رابع.

وحصلت كاكهي على أموال هائلة من الميراث وأموال التأمين بعد تسميم ضحاياها بالسيانيد. بحسب مانشر موقع “BBC”

واستأنف محاموها الحكم الصادر عام 2017، بحجة أنها تعاني من الخرف ولا تفهم الإجراءات القانونية.

الأرملة السوداء

لكن المحكمة العليا في اليابان رفضت الاستئناف، مما مهد الطريق للتصديق النهائي على حكم الإعدام الصادر بحقها.

سبب تسميتها وطريقة استهدافها ضحاياها

واشتهرت كاكهي في وسائل الإعلام اليابانية باسم الأرملة السوداء، حيث تقتل أنثى العنكبوت المعروفة باسم “الأرملة السوداء” شريكها الذكر بعد الزواج منه.

وبحسب جلسات المحاكمة، انضمت كاكهي إلى خدمات المواعدة والزواج على الإنترنت وطلبت على وجه التحديد مقابلة رجال أغنياء ليس لديهم أطفال.

الأرملة السوداء
الأرملة السوداء

وأدينت بقتل شخصين وزوجها، وتتراوح أعمارهم بين 70 و80 عاما، في الأعوام من 2007 إلى 2013.

وتوفي زوجها، إيساو كاكهي، البالغ من العمر 75 عامًا، بعد شهر من زواجهما في عام 2013.

ثروة ضحاياها

ونقلت تقارير صحفية أن كاكهي حصلت على حوالي مليار ين (8.8 مليون دولار) بعد الوفاة، على الرغم من أنها خسرت الكثير منها في سوق الأسهم ووقعت في الديون.

كما أدينت كاكهي بمحاولة قتل وسرقة رجل آخر توفي منذ ذلك الحين بسبب مرض السرطان.

وتزوجت كاكهي ثلاثة أزواج آخرين ماتوا جميعًا، لكن لم يتم توجيه أي اتهام إليها فيما يتعلق بوفاتهم.

الأرملة السوداء


تابع المزيد:

))بالفيديو|| استعراض عبدة الشيطان خلال أحد الأفراح في مصر يتسبب بكارثة

))تجول على المريخ من خلال فيديوهات وصور حديثة نشرتها الصين من هناك (فيديو)

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى