رياضة

العثور على راكبة الأمواج الجزائرية “بختة رمضاني” المختفية منذ عدة أشهر – فيديو

بختة رمضاني

أفادت وسائل إعلام جزائرية بأنه تم العثور على جثة راكبة الأمواج الجزائرية، بختة رمضاني، المختفية منذ مارس/آذار الماضي في إسبانيا.

العثور على راكبة الأمواج الجزائرية “بختة رمضاني” المختفية

نشرت وسائل إعلام إسبانية اليوم،  أنه تم التعرف على جثة تعود إلى راكبة الأمواج الجزائرية بختة رمضاني والبالغة من العمر 68 عاما عن طريق إجراء فحص الحمض النووي الخاص.

وأشارت الصحيفة إلى أنه تم العثور على جثتها من قبل حرس السواحل الإسباني شهر يوليو/تموز المنصرم.

وبحسب وكالات جزائرية فإنّها عاشت بعيدا عن الجزائر لأكثر من 30 سنة وعادت في السنة الأخيرة للعيش فيها وممارسة رياضة ركوب الأمواج على شواطئها.

العثور على راكبة الأمواج الجزائرية "بختة رمضاني" المختفية
العثور على راكبة الأمواج الجزائرية “بختة رمضاني” المختفية

بختة وركوب الأمواج

مارست بختة رمضاني رياضة ركوب الأمواج في الكثير من الدول الأوروبية والعربية والأفريقية  مشتركة بالمنافسات والمسابقات.

وحسب وسائل إعلام محلية، كانت بختة تعيش متنقلة بين فرنسا وجزر الرأس الأخضر، وهي أم لثلاثة أبناء.

واشتهر عن الرياضية الشهيرة قولها:

الرياضات البحرية علاج للجسد والروح فهي تشعر الشخص بالسعادة وتمنحه الرشاقة والقوة وتبعد عنه الأمراض

 

ويذكر أنّ الفقيدة كانت قد مارست ركوب الأمواج عام 2005، واحترفتها حيث شاركت في عدة بطولات عالمية منها في بحر الكاريبي، وسواحل الرأس الأخضر في السنغال حيث جاءت في المرتبة الخامسة علما أن المراكز الأولى فاز بها رجال بالوطن العربي.


تابع المزيد:

))بالفيديو|| بعد غيابه 24 سنة عن مسارح العراق جدل يشعله كاظم الساهر بسبب افتتاح خليجي 25 في البصرة

)) مصير مأساوي لفتاة البساتين بمصر على يد أمها وخالها..لرفضها الزواج من صديق خالها الثري “المختل”

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى