منوعات

ماذا يحدث للمتوفي أول ليلة في القبر؟ أحد كبار الأزهر يجيب متحدثاً عن “رحلة الروح بعد الموت”

مايزال موضوع الموت “قاهر البشر” يشغل بال الكثيرين متمنين معرفة بحق ماذا يجري بعد الموت ولاسيما الليلة الأولى في القبر ومنه سنتحدث عن رحلة الروح بعد الموت مجيباً على ذلك أحد كبار محاضري الأزهر.

رحلة الروح بعد الموت

قال الدكتور رمضان عبدالرازق، عضو اللجنة العليا للدعوة بالأزهر في مصر، عن رحلة الروح بعد الموت خلال لقاء تلفزيوني موضحاً اختلاف تلك المرحلة من رجل لآخر بحسب الشخص وأعماله بالدنيا هل خيرة أم غير ذلك .

قال الدكتور بلقائه حول هذه المسألة:

“إن الإنسان إذا جاءه ملك الموت لقبض روحه فبالنسبة للروح الطيبة والمؤمنة،يجلس عند رأسه بهدوء شديد، ويقول يا أيتها النفس المطمئنة أخرجي إلى روح وريحان، ورب راض غير غضبان، يا أيتها النفس المطئنة أرجعي إلى ربك راضية مرضية، فادخلي في عبادي وادخلي جنتي”.

وعندما يوضع الميت الصالح داخل القبر، يأتي ملكان لسؤاله، فيقومان بإيقاظه بصوت هادئ، وحينها يستيقظ ليجد القبر مضاءًا بنور يشبه أشعة الشمس عند غروبها، ليعتقد أنه ما زال في الدنيا، بحسب الدكتور ووفقاً لقوله: “يبدأن بسؤاله يا فلان من ربك؟ يقول ربي الله، وما دينك؟ ديني الإسلام، ومن الرجل الذي بعث فيكم؟ محمد صلى الله عليه وسلم أمنت به وصدقته”.

ماذا يحدث للمتوفي أول ليلة في القبر؟ أحد كبار الأزهر يجيب متحدثاً عن "رحلة الروح بعد الموت"
ماذا يحدث للمتوفي أول ليلة في القبر؟ أحد كبار الأزهر يجيب متحدثاً عن “رحلة الروح بعد الموت”

“فيسمع المتوفي منادي يقول صدق عبدي، فافتحوا له بابا من الجنة وأفرشوه ونعموه من الجنة” كما روى عضو اللجنة العليا للأزهر : “فجأة يظهر له شخص مبتسم، فيسأله من أنت وجهك يبشر بكل خير، ليرد عليه أنا عملك الصالح أبشر بيوم ولدتك فيه أمك، وبعد ذلك القبر يفتح ليظهر خضار على امتداد بصره، ولا يجلس وحيدا بل يقابل والده وجده وأصدقاءه وجيرانه إذا كانوا مؤمنين، بنص حديث النبي صلى الله عليه وسلم، بعد حديث طويل شرح فيه رحلة الروح ثم يؤتى به أرواح المؤمنين، فلهم أفرح به من أحدكم بغائبه، ثم يتبادلون الأسئلة عن بعضهم وأقاربهم الذين ماتوا مثلهم”.

بينما يتعرض المتوفي العاصي، لعذاب داخل القبر، وهناك العديد من الأدلة على ذلك منها ما ورد في القرآن الكريم في قوله تعالى “النار يعرضون عليها غدوا وعشيا ويوم تقوم الساعة أدخلوا آل فرعون أشد العذاب”، فعرضهم على النار غدوا وعشيا هو ما يلقونه في البرزخ من عذاب القبر قبل يوم الساعة، وبعدها يدخلون أشد العذاب.

وختم الدكتور حديثه بالقول هذه المسألة: “أن المتوفي يعذب داخل القبر، حيث ورد حديث أن النبي صلى الله عليه وسلم مَر بقبرين، فقال: إنهما ليعذبان، وما يعذبان في كبير؛ أما أحدهما فكان لا يستبرأ من البول، وأما الآخر فكان يمشي بالنميمة”.

ماذا يحدث للمتوفي أول ليلة في القبر؟ أحد كبار الأزهر يجيب متحدثاً عن "رحلة الروح بعد الموت"


تابع المزيد:

))الأمم المتحدة تدق ناقوس الموت وتكشف عن الخطر الذي يهدد كوكب الأرض 

)) هل تلتقي الزوجة بزوجها بعد الموت ؟ .. وهل حياة البرزخ جميلة؟

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى