منوعات

بأدوات طبية وأسماء علاجية.. أطباء يفتتحون مطعماً بالعاصمة السورية دمشق – فيديو وصور

افتتح عدد من الأطباء في العاصمة السورية دمشق مطعماً مميزاً وغير معتاد يحمل تصاميم واسماء الأدوية والأمراض والعلاجات بشكل مميز.

مطعم غير مسبوق في العاصمة السورية دمشق

 

نشرت وسائل الإعلام في العاصمة السورية دمشق تقارير مصورة عن هذا المطعم حيث أنّ النُّدل من الأطباء، فلن يحتاجك الأمر خيالاً خصباً للتيقن من أن أدوات التقديم وأسماء الوجبات تم استيحاؤها من عالمهم المهني، مع تنويعات لا يمكن تجاهلها.

ففي هذا (المطعم- العيادة)، يمكن لزبون المطعم مساءً، التمتع بوجبات سريعة يقدمها له طبيبه بكل ترحاب، بعد أن نهاه عنها صباحا لدى استقباله في العيادة.

“المطعم- العيادة” الذي افتتحه مجموعة من الأطباء وسط العاصمة السورية دمشق، يقدم وجبات مكنّاة بأسماء العقاقير والأدوية الداعمة والمسكنات.
يعتمد المطعم الذي حقق شهرته في وقت قياسي، طريقته الخاصة في تقديم الوجبات، مستخدما لذلك الأدوات الطبية من مباضع وأبر الحقن والسماعات وغيرها، في محاكاة لزيارة المريض إلى عيادة الطبيب.

فكرة المطعم وإنشاؤه
قال الدكتور محمد شفيق البزم، أحد الشركاء الأربعة في مشروع “المطعم- العيادة” الذي أطلق عليه اسم (دكتور برغر)،لوسائل الإعلام: “استقينا الفكرة من وحي دراستنا كأطباء بشري وأسنان، وهو يمثل شراكة بين أربعة أطباء أصدقاء، وقد ناقشنا إقامة المشروع لكسر القاعدة التي تقول إن على الطبيب العمل والعيش في البيئة الاجتماعية للمشفى والعيادة وما يعنيه ذلك من التزام صارم بالممارسات الصحية وأنواع محددة من الأطعمة.. وبالفعل، خرجنا بفكرة افتتاح مطعم يؤدي هذا الغرض ويعود علينا بمردود مالي، إلى جانب عملنا الاعتيادي كأطباء”.

بأدوات طبية وأسماء علاجية.. أطباء يفتتحون مطعماً بالعاصمة السورية دمشق - فيديو وصور
بأدوات طبية وأسماء علاجية.. أطباء يفتتحون مطعماً بالعاصمة السورية دمشق – فيديو وصور

وأضاف الطبيب : “واجهنا صعوبة في العثور على المكان المناسب، وانتابنا القلق في البداية حول نجاح الفكرة بسبب ما تعيشه البلاد من أوضاع اقتصادية صعبة وبسبب أزمة العقارات وارتفاع أسعارها، لكننا تجاوزنا الأمر”.

وأكمل حديثه بالقول: “خلال مرحلة تصميم الديكور والأثاث والألوان حاولنا أن يكون المطعم من الداخل على شكل عيادة طبيب أو مشفى وتجاوزنا مشكلة انقطاع التيار الكهربائي من خلال استخدام الطاقة الشمسية للحفاظ على المواد الغذائية وبدأنا على هذا الأساس”.

مصطلحات طبية على مكونات المطعم

وفقاً لما نقلت وسائل الإعلام فإنّ المطعم : “في بدايته كان غريباً وغير مألوف، وخصوصاً أن الوجبات والمأكولات أخذت أسماء أدوية لإيصال فكرة للناس أن الدواء يكمن في الغذاء وأن الإنسان لا يمكن أن يعيش بلا طعام، فمثلاً مسكن آلام الرأس (باراسيتامول paracetamol) تقابله ساندويش كلاسيكية خفيفة محشوة بقطعة من اللحم مع بندورة وخس ومايونيز فقط، و(أنتي هيستامينanti-histamine ) المضاد للتحسس تقابله الوجبة الحارة لأنها قد تحدث ردة فعل في جسم الإنسان عند تناولها، أما (Spicy tramadol) فهو أقوى مسكن، وهي الوجبة التي تسكن آلام المعدة وتتميز بالصوص الحار، وهناك أيضاً وجبات بأسماء (Panadol ) وكودئين( codeine ) وبروفين(Brufen) و(B-complex) و(DNA chicken) وغير ذلك، وجميعها أسماء وجبات لها دلالة طبية”.

وختم حديثه الشريك الطبيب بالمطعم: أن “الزبائن اعتادوا على هذه الأسماء عند طلب الوجبات وعلى طريقة تقديم الصوص باستخدام السيرنغات الطبية (أبر الحقن)، والتي يتم تعقيمها يومياً وبذلك نوجه رسالة لكل شخص بأنك طبيب نفسك وقد انتشرت هذه الأفكار في عدد من مطاعم ومحال العصائر بدمشق”.

 

بأدوات طبية وأسماء علاجية.. أطباء يفتتحون مطعماً بالعاصمة السورية دمشق - فيديو وصور
بأدوات طبية وأسماء علاجية.. أطباء يفتتحون مطعماً بالعاصمة السورية دمشق – فيديو وصور

11 موظفاً يعيلون 11 أسرة
يقوم المطعم على رفد أسر 11 موظفاً فيه بدخل جيد ليكونوا معيلين لأسرهم فهم أطباء حديثي التخرج أو منهم ماهو طالب بسنوات دراسته والعمل بالمطعم يجعله معيناً لأسرته بهذه الظروف التي تمر على البلاد.

ويذكر أنّ الأحوال الاقتصادية التي تعاني منها سوريا في مناطق حكم النظام تعاني الويلات بسبب سوء الأحوال الاقتصادية وانعدام موارد الحياة وحالة فقر مدقع يمر بها العديد من قاطمني تلك المنطقة وسط عجز حكومي غير مسبوق


تابع المزيد

في كندا.. اكتشاف نباتات مفترسة ونادرة .. والعلماء يشرحون عن آلية صيدها لفرائسها

لو انهارت قيمة بيتكوين حتى الصفر.. ماذا سيحدث ما التداعيات المتوقعة

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى