شاهد بالفيديو

بالفيديو|| في حلب مسلح يطلق النار على مقهى بجانب القلعة وآخر يرمي بنفسه من أعلى جسر

نشرت وسائل التواصل الاجتماعي مقطعاً مصوراً لمسلح في مدينة حلب السورية شمال البلاد، يقوم بإطلاق النار عبر بندقيته على مقهى بجانب القلعة ذات المعلم التاريخي العظيم.

مسلح يطلق النار على عمال مقهى بحلب

وقالت وسائل إعلام محلية إن “أحد الأشخاص أقدم على فتح النار من بندقية حربية على مقهى حمام باب الأحمر المقابل لقلعة حـلب، بعد أن أزعجه أحد رواد المقهى”.

وأشار إلى أنه “أصيب أحد العاملين جراء إطلاق النار” وأحدث أضراراً بالمقهى وتم نقل المصاب إلى المستشفى دون الحديث عن مصير مطلق النيران.

ونشر أحد الناشطين عبر حسابه تعليقاً على المقطع المصور: “فيديو التقطته كاميرة مراقبة يظهر إقدام شخص على فتح النار من بارودة حربية على مقهى حمام باب الأحمر المقابل لقلعة حلب، بعد أن أزعجه أحد الأشخاص حيث أصاب أحد العاملين في المقهى”

 

محاولة شاب إنهاء حياته في حلب من خلال رمي نفسه من أعلى جسر

وفي سياق ليس ببعيد أعلن متحدث باسم السلطات السورية في مدينة حلـب أن أحد الشبان حاول إنهاء حياته من خلال رمي نفسه أعلى جسر شاهق والوضع الصحي له مستقر وأنه قيد العلاج.

جاء ذلك تعليقا على ما تداولته مواقع التواصل الاجتماعي حول إقدام “شاب على الانتحار عبر رمي نفسه من فوق جسر الكرة الأرضية في مدينة حلب”.

وأوضحت الوزارة أن الشاب (حسام . ش) البالغ من العمر (35) عاما، رمى نفسه من الجسر “كونه يعاني من وضع صحي وتم التأكد من ذلك من خلال مراجعته للأطباء المختصين”.

وأضافت أن الشاب تعرض لكسر في الحوض، والمرفق، وأكدت أنه يتلقى العلاج في مشفى حلب الجامعي، وأن وضعه الصحي مستقر.

ويذكر أنّ عددا من وسائل الإعلام المحلية غير الرسمية قالت إنّ الشاب قام بإلقاء نفسه بهدف إنهائها بسبب سوء الأحوال المعيشية وعدم تمكنه من الحصول على عمل أو مصدر للرزق ولكن الإعلام الرسمي كذّب الخبر وقال إنه مريض نفسي.

بالفيديو|| في حلب مسلح يطلق النار على مقهى بجانب القلعة وآخر يرمي بنفسه من أعلى جسر


تابع المزيد:

)) تركيا تقدّم عرضاً لطالبان حول مطار كابل والمتحدث باسمها يكشف مصير منازل المسؤولين السابقين

)) بدعوى أنها حرام.. دولة أفريقية تمنع عرض الملابس على مانيكان”دمى العرض” برأس .. لابد من فصله عن الجسم

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى