منوعات

بالفيديو|| أثناء زفها لعريسها.. فتاة صغيرة من غجر غابور تثير الحضور بردة فعلها غير المتوقعة

انتشر مقطع مصور لفتاة صغيرة “طفلة” من غجر غابور أثناء زفافها ودة فعل غير متوقعة أثار الحضور.

غجر غابور والزواج من طفلة

يظهر المقطع المصور الفتاة وهي تبكي أثناء تجهيزها للزفاف، حيث قامت سيدتان بوضع شريط أحمر في شعرها ولفه عليه، وهذا بعكس مايقتضيه الموقف فيجب على العروس الفرح وليس البكاء والنحيب!

ومن المعروف أن غجر غابور يتزوجون من بعضهم فقط، حيث تتوقف الفتيات عن الذهاب إلى المدرسة في سن 11 وغالبا يتزوجن في سن 14.

فيما أن الفتيان يغادرن المدرسة في سن الرابعة عشرة وينتقلون إلى “مدرسة الحياة” كما يسمون هذه المرحلة.

 

غجر غابور في سطور

تنقسم شعوب الغجر أو شعب الرّوما بشكل أساسي إلى الرومن (في أوروبا) والنوار والكاولية والدومر (في الشرق الأوسط)، بعضهم يتكلم لغة مشتركة قد تكون من أصل هندي، وبعضهم لهم ثقافة وتقاليد متشابهة، وحتى أواخر القرن العشرين ظلت شعوب الغجر تعيش حياة التنقل والترحال.

وللغجر أسماء مختلفة باختلاف اللغات والأماكن التي يتواجدون فيها، وهم من بين الشعوب التي تعرضت للاضطهاد من قبل الحكم النازي.

وحددت الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي في العام 1992 اليوم العالمي للغجر في الثامن من أبريل من كل عام، وذلك للتذكير بمعاناة الغجر حول العالم، وما يواجهونه من تمييز واضطهاد، إلى جانب التعريف بثقافتهم والاحتفاء بها.

توجد آراء مختلفة بشأن تاريخ الغجر وأصولهم، منها أن هؤلاء الأقوام أصلا من شعوب الهند وإيران ومناطق وسط وجنوب آسيا، هاجروا من أراضيهم في حوالي القرن الرابع الميلادي، وأوضح بعض المؤرخين أنهم في أواسط القرن الخامس عشر (1440م تقريبا) وصلوا إلى مناطق المجر وصربيا وباقي بلاد البلقان الأخرى، ثم بعد ذلك انتشروا في بولندا وروسيا، واستمر انتشارهم إلى أن بلغوا السويد وإنجلترا في القرن السادس عشر الميلادي، كما استوطنوا في إسبانيا بأعداد كبيرة.

بالفيديو|| أثناء زفها لعريسها.. فتاة صغيرة من غجر غابور تثير الحضور بردة فعلها غير المتوقعة
بالفيديو|| أثناء زفها لعريسها.. فتاة صغيرة من غجر غابور تثير الحضور بردة فعلها غير المتوقعة


تابع المزيد:

))أصالة نصري تعلق على زواجها من فائق حسن وتنشر أولى صورها معه.. فمن هو وما أبرز محطات حياته

)) بالفيديو|| فنانة سورية مقيمة بالإمارات تكشف عن عروض زواجها وأسرار بجوالها

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى