طرائف وغرائب

انتحال امرأة هوية أخرى لتتزوج من زوج شقيقتها عقب وفاتها في هذا البلد الخليجي.. وبعد 19 عاماً جرى مالم يكن بالحسبان

نشرت وسائل الإعلام العربية حادثة غريبة من نوعها تمثلت بانتحال امرأة هوية أخرى في بلد خليجي بهدف الزواج من “زوج الشقيقة المتوفاة” وبعد مايقرب من الـ 20 عاماً حصل مالم يكن بالحسبان وانكشف السر.

انتحال امرأة هوية أخرى لكدة 19 عاما

نشرت صحيفة الوطن في المملكة العربية السعودية أنّ امرأة وافدة انتحلت هوية مواطنة لمدة 19 عاما، وتم كشف انتحالها بعد أن كشفت سرها إحدى قريباتها على خلفية شجار جرى فيما بينهما .

ووفقاً للصحيفة فإنّ الوافدة أوضحت أنّ زوجها المتوفي سعودي الجنسية، وكان متزوجاً بأختها، ومكثا معا في السعودية، وحصلت أختها على الجنسية السعودية لاحقا، ثم مرضت مرضا شديدا، رجعت بسببه إلى بلدها ولقيت مصرعها فيه .

وأشارت إلى أنها تزوجت زوج أختها بعد وفاتها، ودخل بها المملكة على أنها أختها، فحازت اسمها وشخصيتها وكانت هي بالأوراق القانونية.

وعاشت طيلة 19 عاما على ذلك، بينما لا يعرف هذه الحقيقة إلا المقربون منها، وهكذا استمر الانتحال حتى أظهرت إحدى قريباتها ذلك على أثر خلاف شخصي بينهما.

حدوث مالم يحسب!

تم رفع دعوى جزائية بتحويل القضية إلى المحكمة بتهمة استعمال محرر مزور، لكونها استخدمت هوية أختها طيلة تلك المدة.

وهذا مخالف للقانون في البلاد حسب المادة (19) من النظام الجزائي لجرائم التزوير، بينما أسقط التزوير عنها كما نصت على ذلك المادة (27) من النظام نفسه، لسقوطه بالتقادم، لمضي 10 سنوات على حدوث التزوير ومشاركتها فيه.

وبالمحصلة فقد سقطت الدعوى الجزائية العامة عن زوجها، لوفاته، حيث نصت المادة (22) من نظام الإجراءات الجزائية على ذلك ومنه لن تتعرض السيدة للمحاسبة القانونية أو السجن.

انتحال امرأة هوية أخرى لتتزوج من زوج شقيقتها عقب وفاتها في هذا البلد الخليجي.. وبعد 19 عاماً جرى مالم يكن بالحسبان
انتحال امرأة هوية أخرى لتتزوج من زوج شقيقتها عقب وفاتها في هذا البلد الخليجي.. وبعد 19 عاماً جرى مالم يكن بالحسبان

تابع المزيد:

))شاهد|| تمثال “مسيء ومهين” لامرأة ترتدي ملابس غير لائقة في إيطاليا يشعل الخلاف بين الجنسين

)) طبيب سعودي مختص يكشف عن مشروب طبيعي رخيص الثمن له فوائد كثيرة منها تقوية الرغبة الجنسية والتحكم في مستوى السكر بالدم

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى