منوعات

بالفيديو|| “يثنون الحديد بأعناقهم فقط” عرض عسكري لجنود غير طبيعيين.. بحضور الزعيم الكوري كيم يونغ أون

قام جنود من الجيش الكوري مدربين في أقسى الظروف وأصعبها، بتقديم عرضٍ للفنون القتالية في مناسبة معرض مخصص للدفاع، أمام أنظار الزعيم الكوري الشمالي كيم يونغ أون وشقيقته ومستشارته المقربة كيم يو يونغ. 

عرض عسكري لجنود خارقين أمام أنظار الرئيس الكوري كيم يونغ أون 

ويظهر مقطع الفيديو المصور من داخل العرض، بثه التلفزيون الرسمي لكوريا الشمالية، الزعيم كيم يونغ أون وهو ينظر مبتسماً الى جندي كان قد تمدد على زجاجاتٍ مكسورة ووضعت على صدره كتلة خرسانية قبل أن تكسر بمطرقة.

وقالت مقدمة التلفزيون الشهيرة الناطقة باسم النظام، ري شون :”هؤلاء الجنود الذين احتضنهم ودربهم حزبنا، أظهروا للعالم أجمع قوة وشجاعة ومعنويات الجيش الشعبي الكوري.

مؤكدةً خلال حديثها، أن المشاركين كانوا قد استمدوا قوتهم من”زعيمنا العزيز كيم جونغ أون”.

وتندرج هذه العروض التي قدمها الجنود ضمن عـرض مقاومة نظمه الجيش الكوري الشمالي خلال هذا المعرض الدفاعي والذي شكل مناسبة لعرض أسلحة هذه الدولة التي تمتلك السلاح النووي لا سيما الصاروخ البالستي العابر للقارات الذي كشفت عنه السنة الماضية خلال عرض عسكري.

هذا وقد قام جنود آخرون بعضهم يرتدي بزات عسكرية فيما كان آخرون عراة الصدر، بتحطيم عدة طبقات من الطوب بقبضتهم أو برؤوسهم. وتلقى آخرون ضربات بمطرقات وعصيّ على أذرعهم أو أياديهم، وبعضهم الآخر كان يقوم بمشاركة زميله بثني قضبان الحديد برقبته فقط، في عروضٍ تثبت قوة الجيش الكوري و”براعتهم القتالية” وترعب الأعداء، وفقاً لما ذكره التلفزيون الرسمي للبلاد.

وقد ظهر على وجه الزعيم الكوري علامات الفرح والسعادة بهذا العـرض، مصفقاً ومبتسماً و هو محاطٌ بالعديد من الضباط بالإضافة إلى ىشقيقته كيم يو جونغ.

والجدير بالذكر أن كيم يو جونغ وهي شقيقة الزعيم الكوري كيم جونغ أون، كانت قد   عينت في نهاية شهر ايلول/سبتمبر على رأس أعلى هيئة تنفيذية في البلاد.


تابع المزيد

بلغ طوله 70 متراً.. التفاصيل الكاملة حول “عنقود المال” الذي أثار ضجةً واسعة في مصر وعاداتٌ أخرى غريبة لأهالي قريته

بالفيديو والصور|| قبل انطلاقه بـ 24 ساعة.. حريقٌ هائل يجتاح مركز افتتاح مهرجان الجونة

وزير الخارجية الأمريكية يحسم الجدل حول تطبيع واشنطن مع رئيس النظام السوري بشار الأسد 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى