منوعات

بالفيديو|| بعد تمزيقها.. لوحة “فتاة البالون” تعرض في مزاد علني في لندن و بزيادة 6 أضعاف عن سعرها القديم الخيالي

بعدما بيعت لوحة “فتاة البالون” قبل 3 سنوات بسعرٍ لم يعجب صاحبها آنذاك، قام فنان الشارع البريطاني بانكسي بتمزيق لوحته، ليتم عرضها، أمس الخميس، مرة أخرى في بريطانيا بعد أن تم تغيير عنوان العمل الفني.

لوحة “فتاة البالون” تعرض في مزاد علني في لندن بزيادة 6 أضعاف سعرها السابق

بعد انتهاء المزاد العلني للـوحة “فتاة البالون” وبيعها،في عام 2018م، ووسط ذهول كبير من الحاضرين، تراجع الرسم الذي يُظهر فتاة صغيرة حاملة بالونا أحمر على شكل قلب، إلى الجزء السفلي من اللـوحة وبدأ يتقطع تلقائيا بفعل آلة سحق خبأها بانكسي بنفسه. وقد أسفرت هذه الخطوة عن تقطيع ما يقرب من نصف اللوحة.

بالفيديو|| بعد تمزيقها.. لوحة "فتاة البالون" تعرض في مزاد علني في لندن و بزيادة 6 أضعاف عن سعرها القديم الخيالي
 بعد تمزيقها.. لـوحة “فتاة البالون” تعرض في مزاد علني في لندن و بزيادة 6 أضعاف عن سعرها القديم الخيالي

وكان يريد بانكسي بتصرفه الغريب هذا و الذي أحدث هزةً قويةً في عالم الفن، التعبير عن رفضه “تسليع” الفن. ولكنّ أعماله باتت مذّاك تجعل المنافسة في المزادات محمومة، وتباع أعماله فيها باسعارٍ قياسية.

ليعاد تجميع اللوحة على لوح مزدوج “ديبتيك”، بعد أن تم تمزيق نصفها قبل ثلاث سنوات، حيث تتدلى الشرائط أسفل إطار الصورة.

ويقول موقع “sothebys”، وهو المسؤول عن بيع اللوحة في المزاد العلني، بأنه يتوقع أن تباع اللوحة الشهيرة بستة أضعاف إن لم يكن أكثر مقارنةً بسعر البيع الذي بلغته في العام 2018.

وقد حمل العنوان الجديد للوحة المعاد تجميعها اسم “الحب موجود في سلة المهملات”، وهي تصور فتاة تحمل بالوناً على شكل قلب أحمر.

والجدير بالذكر أن اللـوحة الشهيرة باسم “فتاة البالون” كانت قد بيعت في عام 2018م، بما يزيد قليلاً عن مليون جنيه إسترليني أي جوالي (1.4 مليون دولار). وكان وقتها هذا السعر أعلى بكثير من التقديرات التي وضعت كسعرٍ متوقع لها وهو ما بين 200 و300 ألف جنيه إسترليني.


تابع المزيد

“يؤدي الرقصات ويلعب التاي شي”.. تعرف على روبوت الباندا الذي صنع خصيصاً لزوار “إكسبو دبي 2020”- فيديو

بالفيديو|| الشرطة الإيرانية “تسحل وتعتقل” امرأة لعدم ارتدائها الحجاب

ملابس الطلاب وزينة الفتيات “غير المألوفة” في إحدى الجامعات السورية تثير الغضب.. والإدارة تحذر

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى