منوعات

فنانة مصرية تطلق تصريحاً نارياً حول مشهد “تحرش” في فيلمها الجديد.. “كل اللي نفسه في حاجة يعملها”

نشرت المواقع المصرية تصريحاً جريئاً عن فنانة مصرية حول مشهد “تحرش” في فيلمها الجديد حيث قالت إنها جمعت مجموعة الشباب (الكومبارس)، وطلبت منهم أن يتصرفوا كما يريدون، لإضفاء الواقعية على مشهد تحرش المذكور.

فنانة مصرية وتصريح ناري

وفي التفاصيل، أشارت وسـائل الإعـلام” إلى أنّ الفنانة الشهيرة غادة عادل انتـهت الفترة الـحالية من تصوير فيلمها الجـديد والذي يحمل اسم “المحكمـة”، والمقرر أن يتم طـرحه الفترة المـبلة في السيـنمات.

ونقل الـموقع عن مصدر من داخل العمل قوله إن غادة عـادل أدت مشـهد “تحرش”، يعد من أهم مشاهد غادة عـادل في أحداث الفـيلم، حيث يجتمع عليـها عدد من الشباب ليتـحرشوا بها ضمن سيـناريو وأحداث الفيلم”.

ولفت المصدر إلى أن غادة عادل ولأجل زيادة المصداقية، وليخرج المشهد بشكل واقعي، ويصـبح علامة من علامات السينما، جمعت الشباب -الكومبارس- المقرر أن يشـاركوها المـشهد لإذابة الجليد والرهبـة بينها وبينهم، وقالت لهم: “عاوزين المشـهد يطلع حقيـقي، كل اللي نفسـه في حاجة يعـملها”، موضحا أن “المشـهد خرج بشـكل واقعي، الأمـر الذي لم يخيبه الشباب المـشاركون في المشهد”.

وبدوره أشار مخرج الفيلم، محمد أمين، لـلوسائل الإعلام المصرية أن “الفيلم حاليا في مرحلة المكساج، ويعد من الأفلام التي تناقش عدد من القضايا الخاصـة بالنساء، بما فيها قضايا التحرش وقضايا اغتصاب القاصرات”، مشيرا إلى أن “غادة عادل ستقدم دور مفاجأة”.

والجدير ذكره أنّ غادة عادل، هس مـمثلة مصـرية، من ميلاد بنغازي الليبية لوالد مصري من أصل فلسطيني وأم سورية، وأمضت فيها طفولتها وصباها في تلك المدينة الليبية.

كما وحصلت في ليبيا على شـهادة في مجال الإدارة من كلية التجارة والاقتصاد بجامعة قار يونس، وذلك لظروف عمل والدها في البلاد.

فنانة مصرية تطلق تصريحاً نارياً حول مشهد "تحرش" في فيلمها الجديد.. "كل اللي نفسه في حاجة يعملها"
فنانة مصرية تطلق تصريحاً نارياً حول مشهد “تحرش” في فيلمها الجديد.. “كل اللي نفسه في حاجة يعملها”


تابع المزيد:

))دار الإفتاء المصرية تحسم الجدل حول ارتداء المرأة للبنطال.. حلال بحالات وبأخرى لا

)) رومانسية المسلسلات التركية تظهر على حقيقتها.. تسريب فيديو للممثل الشهير أوزجان دينيز وطليقته وهما يتعاركان (فيديو)

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى