طرائف وغرائب

شاهد: شجرة “التبلدي” في سلطنة عمان.. شكل غريب ومرعب كأنّها من أفلام الخيال

نشرت وسائل الإعلام عن شجرة عجيبة في سلطنة عمان بشكلها المهيب الذي يثير الاستغراب، تبدو هذه الشجرة العملاقة وكأنها جزء من أحد أفلام الرعب، ولكنها واحـدة من الأشجار النادرة التي تنمو في سـلطنة عُمان، وبالتحديد في محافظة ظفار.

التبلدي شجرة عجيبة في سلطنة عمان

وتُعد شـجرة “التبلدي”، واسمها العلـمي “أدانسونيا ديجيتاتا” من الأشجـار النادرة والمهدّدة بخطـر الانقراض، وفقًا لما ذكرته وكالة الأنباء العمانية.

وتُعرف على أنها من أكبـر وأضخم الأشجار في سلطنة عـمـان وعلى مستوى شبه الجـزيرة العربية، إذ يبلغ ارتفاعها 15 مترًا، بيـنما يبلغ قطر جذعها قرابة المترين.

وتزخر الحياة النباتـية في محافظة ظفار العـمانية بمثل هذه الشجرة القيّمة والنـادرة والتي تُوجد في عدة ولايات بالمحافظة.

شاهد: شجرة "التبلدي" في سلطنة عمان.. شكل غريب ومرعب كأنّها من أفلام الخيال
شاهد: شجرة “التبلدي” في سلطنة عمان.. شكل غريب ومرعب كأنّها من أفلام الخيال

وبالإضافة إلى كونها نادرة ومـهدّدة بخطر الانقراض، أثار الشـكل الغريب لهذه الشـجرة العملاقة فضـول المصور العُماني، حسين بني سعد، مما دفعه لتوثيقها في محافظة ظـفار.

وأشار بني سعد إلى أن ضخامة الشـجرة “التبلدي”، التي يتجواز قـطر جذعها المترين، هو مشـهد لا نعهده في بقية أشجار ثانية، وفقاً لما نشره موقع CNN بالعربية.

شاهد: شجرة "التبلدي" في سلطنة عمان.. شكل غريب ومرعب كأنّها من أفلام الخيال

شجرة التبلدي

تزهر أوراق الشجرة التـبلدي في موسم الخريف ثم تتساقط في مختلف الفصول، وهذه الصورة التقطت في ديسمبر الماضي
وحرص بني سعد على توثيق الشجرة المـعمرة، والتي يُقـدر عمرها بنحو 300 عام، مرًة في ديسمـبر/ كانون الأول العام الماضي، ومرة أخرى في أغـسطس/ آب الماضي، خلال فصل الخريف الجـاري.

ووصف بني سـعد الشجرة خلال توثيـقها في ديسمبر/كانون الأول الماضي، أي حين تسـقط جميع أوراقها قائلًا: “وجدتها وكأنها ميـته وشكل أغصـانها جافة بلا أوراق مما جعل شكلها مخـيف ومرعب، وكأنها شـجرة مقلوبة رأسـاً على عقب”، مضيفًا أن أغـصان الشـجرة تبدو وكأنها عـروق بشـرية.

شاهد: شجرة "التبلدي" في سلطنة عمان.. شكل غريب ومرعب كأنّها من أفلام الخيال
شاهد: شجرة “التبلدي” في سلطنة عمان.. شكل غريب ومرعب كأنّها من أفلام الخيال

وبالنسبة إلى المصور العُماني، فإن هذه الشـجرة التي تعـرف عالميًا باسم “الباوباب”، تشكل عامل جذب سياحي فريد من نوعه في محافظة ظفار، إذ تستقطب الزوار والمهتمين بالنباتات من داخل وخارج السلطنة لمشاهدتها عن قرب.

وخلال موسم الـخريف، يمكن مشاهدة الشـجرة العملاقة بأبهى حللها في عدة ولايات بمـحافظة ظفار مثل منطقة حشـير بولاية مرباط، وولاية ضلـكوت في المنـطقة الغربية، بالإضافة إلى جبل سمـحان الذي يُعد أعلى قمة في ظـفار، ويبلغ ارتفاعه 2100 متر فوق سـطح البحر.

شجرة شاهد: شجرة "التبلدي" في سلطنة عمان.. شكل غريب ومرعب كأنّها من أفلام الخيال

ويشار إلى أنّ الشجرة معروفة لدى الاهالي كخزان ماء تقوم بجمع الماء في جوفها وتخزينه لفصول الصيف القاسية أو لمواسم الجفاف ويشرب منها أو يستفيد منها من يمكث حولها من الأهالي.

 


تابع المزيد:

))مقابل عشاء باذخ وهاتف ذكي.. رجل يبيع زوجته بعد شهر من زواجهما والشرطة تتدخل

)) المغرب سيشارك في مسابقة ملكة جمال الكون بعد منع 4 عقود ومفاجأة بشأن الدولة التي ستقام بها – فيديو

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى