طرائف وغرائب

بالفيديو|| “أغرب جنازة” في العالم.. تشييع امرأة بنعش على شكل “عضو حساس للرجل”

في واقعة تعد الأغرب “على الإطلاق” في تاريخ الجنائز حول العالم، تمّ تشييع امرأة بنعش على شكل “عضو ذكري حساس”، في غانا بلد “الغرائب والعجائب” في القارة السمراء.

“أغرب جنازة” في العالم نعش على شكل “عضو حساس”

وتعد الجنازات في غانا مناسبات اجتماعية مهمة جداً، لأن شعبها يؤمن بإرسال الأحباء إلى مثواهم وسط الفرح والسعادة، وكانت قد انتشرت في الآونة الأخيرة مقاطع فيديو غريبة لجنازات في هذا البلد.

هذا وقد تناقل رواد وسائل التواصل الاجتماعي، خلال الأيام القليلة الماضية مقطع فيديو يوثق موكب جنائزي كبير مع نعش على شكل “عضو تناسلي ذكري”.

ليتبيّن لاحقاً أن هذه الجنازة ذات النعش الغريب تعود لامرأة كانت قد أنجبت 10 أطفال من 10 رجال مختلفين، لذلك قرر أهالي المدينة وداعها بهذا الشكل الغريب والمثير.

 

 

والجدير بالذكر أن غانا اشتهرت بكونها الدولة التي تدفن الموتى في أغرب أشكال التوابيت، فالاعتقاد السائد لدى أحباء المتوفي هناك، أن الموتى يجب أن يحصلوا على أفضل توديع ممكن، لذلك تعتبر الجنازات أموراً معقدة جداً هناك.

بالفيديو|| "أغرب جنازة" في العالم.. تشييع امرأة بنعش على شكل "عضو حساس للرجل"
بالفيديو|| “أغرب جنازة” في العالم.. تشييع امرأة بنعش على شكل “عضو حساس للرجل”

كما وتشتهر هذه البلاد بفرقتها الشهيرة للرقص “حاملي النعش” بالإنجليزية (Dancing Pallbearers)‏ والمعروفة أيضاً باسم التابوت الرّاقص أورقصة التابوت، وهي عبارة عن مجموعة من حاملي النعش الغانيين، الذين يتخذون مدينة برامبرام الساحلية في منطقة أكرا الكبرى جنوب غانا مقراً لهم، ويُؤدّون هذا العمل في جميع أنحاء البلاد، وكذلك دولياً. ويُشار إليها محلياً باسم “Nana Otafrija Pallbearing and Waiting Service” أو “Dada awu”.

"أغرب جنازة" في العالم.. تشييع امرأة بنعش على شكل "عضو حساس للرجل"
“أغرب جنازة” في العالم.. تشييع امرأة بنعش على شكل “عضو حساس للرجل” فرقة رقصة التابوت (Nana Otafrija)


تابع المزيد

مصر: “صَفع المدرس وقيده أمام نجله ليضربه بالحذاء”.. وليّ أمر يقتحم مدرسة في الدقهلية – فيديو

بالفيديو|| فتاة تقتحم سرباً من الأسماك و”تصبح واحدة منها”.. وحبار ضخم “لا يحب الشهرة” يوجه نظرة غريبة إلى الكاميرا

دريد لحام أخذ اسم “غوار” من شخصية حقيقية ولديه ابن وحيد

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى