لايف ستايل

أبرز 4 مواقف سلبية تعترض الزوجة من زوجها بعد الإنجاب

على النساء أن يعرفن حقيقة هامة جداً هو أنّ الزوج قبل إنجابها أول ولد غير الزوج الذي كان سابقاً فقد انتقلت جياتها لحياة ثانية تماماً من حياة عرسان جديد إلى حياة تكليف وأسرة ومسؤوليات وهذا يؤثر سلباً بالعلاقة ولاسيّما تعامل الزوج مع الزوجة.

مواقف سلبية تغير زوجك بعد الإنجاب

زوجك بعد الإنجاب يتغير لأسـباب عديدة من أهمها تعرضه للعديد من المشاكل التي تترتب على الإنجاب ووجود طفل في المنزل، وهو أمر طبـيعي، فلا يوجد رجل لا يحمل في قلبه العديد من المشاعر المتناقضة بعد الإنجاب، فهو فرح وسعيد بالأبوة، ولكنه قلق وخائف في نفس الوقت، لأنه منزعج من أمور عديدة، مثل التفكير في الغد، والمسؤولية الجديدة، وكثير من التفاصيل الثانية.

قلة الإهتمام المعتاد

دون قصد منك يقل إهتمامك بزوجك، وذلك بسبب إنشغالك مع مولودك الجديد، وخصوصاً إذا ما كنت أماً لأول مرة، لذلك يفقد زوجك بعد الإنجاب إهتمامك به، وقد يشعر بالغيرة الشديدة من طفلكما، وهو أمر طبيعي عليك تقبله، فبالأمس كنت له هو فقط، والآن يشاركه شخص آخر في قلبك، ويحظى بكل وقتك ورعايتك وحرصك عليه.

كثرة النفقات

تربية الأطفال ليس أمراً سهلاً، فهو شاق وصعب من جميع النواحي وخصوصاً النواحي المادية وفي ظل إرتفاع الأسعار مقابل زيادة الإحتياجات، ولذلك يتغير زوجك بعد الإنجاب رغماً عنه، لتفكيره المستمر في الأعباء والمسؤوليات وتكاليف المعيشة، ولذلك أيضاً يصبح سريع الغضب والإنفعال.

أبرز 4 مواقف سلبية تعترض الزوجة من زوجها بعد الإنجاب
أبرز 4 مواقف سلبية تعترض الزوجة من زوجها بعد الإنجاب

شعوره بفقدان الحياة الهدئة والعش المثالي

زوجك بعد الإنجاب حائر ويحلم بالعش الهـادئ الذي كان متمتعاً فيه معك بالأمـس القريب دون بكاء الطفل المسـتمر، ودون الكثير من الزيـارات للطبيب، ودون الفوضى التي سادت في المـنزل، نعم يتغير زوجك بعد قدوم المولود الجـديد، وخصوصاً عنـدما يكون أباً لأول مرة، ولكن لا تقلقي لأن ما يحدث له أمر طبيـعي ومؤقت، بعدها سـيتعمق شعوره بالأبوة الذي يطغي على كل ما يشعر به من مشـاعر متناقضة.

قلة اللذة أثناء العلاة الحميمة

يتغير زوجك بعد الإنجاب رغماً عنه، وخصـوصاً عندما يتعلق الأمر بالتواصـل الحميم معك، الذي قد لا يتـم بالصورة التي اعتاد عليها قبل الإنجـاب، وذلك بسبب كل الأمور المستـجدة التي تحول دون ذلك، مثل بكاء المولود وصراخه، وارتباكك لترك مولـودك بمفرده، وغير ذلك من الأمور المـزعجة له، الأمر الذي يعجل بـتغير زوجك لعدم إستطاعته قضاء وقت مـمتع ولطيف معك.

وأخيراً، لا تقلقي لأن مشاعر زوجـك بعد الإنجاب ما هي إلا إستجابة طبيعـية لما يحدث معه، فلا تقلقـي عليه وعلى تقبله لطفلك ولفكرة الإنجـاب والحياة الزوجية في وجود الأطـفال، لأنه سرعان ما يـزول ذلك كله مع أول إبتسامة من المولود.

أبرز 4 مواقف سلبية تعترض الزوجة من زوجها بعد الإنجاب
أبرز 4 مواقف سلبية تعترض الزوجة من زوجها بعد الإنجاب


تابع المزيد:

>> الكشف عن مشروب متوفر ومجاناً ينهي القلق ليلاً ويساعد على النوم العميق

>>8 نصائح وحيل للمحافظة على شفاه صحية وناعمة

>> فوائد احتضان الطفل وانطباعاته عندهم حتى عند الولد الكبير

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى