عالم الحيوانات

“أقدس فيل في سريلنكا”.. حالة حزن تسود البلاد على نفوقه وإصدار مرسوم رئاسي

سادت حالة من الحزن لنفوق أقدس فيل في سريلنكا وسط إصدار بيان رئاسي بحقه والذي بلغ 68 عاماً من حياته.

نفوق أقدس فيل في سريلنكا

أصدر رئيس سريلانكا غوتابايا راجاباكسا، مرسوما رئاسياً يقضي بحشو جثة الفيل المقدس لحفظها للأجيال القادمة، بحسب وسائل إعلام رسمية محلية.

وكان الفيل النافق نادونغاموا راجا أهم فيل من بين 100 آخرين يتم استخدامها في المسابقة السنوية التي تشهد ممارسة طقوس أكلة النار وعازفي الطبول، وكان يتم حمل تابوت ذهبي من الآثار البوذية على ظهره بشكل دوري ورسمي.

وخرج اليوم الاثنين، موكب من المعزين بما في ذلك تلاميذ المدارس وقساوسة وسيدات عجائز، ذهبوا جميعا إلى جثة الفيل للمس أنيابه الضخمة تقديسا لهذا الحيوان المحبوب والذي امتلك قلوب الكثير من السعب السريلنكي.

وكان مكتب الرئيس غوتابايا راجاباكسا أصدر بيانا، قال فيه إن الحيوان الراحل كان “كنزا وطنيا”، كما أمر بالحفاظ على بقاياه “لكي تشهدها الأجيال اللاحقة”.

ومن المقرر تسليم جثة الفيل رجا إلى خبراء التحنيط في وقت لاحق اليوم الاثنين لحشوها بعد أداء طقوس الجنازة البوذية، حسبما أعلن مالك هذا الحيوان الضخم.

يذكر أن الفيل رجا كان يتم تزيينه بالأضواء، حين يحمل التابوت البوذي في المسابقة السنوية، والتي تعد عامل جذب سياحي رئيسي في مدينة كاندي بوسط البلاد، وعكف على أداء هذا الدور في معظم السنين في الفترة من 2006 إلى 2021.

وبلغت قدسية هذا الفيل إلى حد أن كان لديه حراسة من فرقة مسلحة من نخبة الكوماندوز بعد حادثة عام 2015 عندما كاد سائق دراجة نارية أن يصدمه أثناء نزهة لحضور مراسم دينية.

"أقدس فيل في سريلنكا".. حالة حزن تسود البلاد على نفوقه وإصدار مرسوم رئاسي
“أقدس فيل في سريلنكا”.. حالة حزن تسود البلاد على نفوقه وإصدار مرسوم رئاسي

ويشار إلى أنّ الحكومة السرلنكية أصدرت العديد من القرارات بحق الأفيال لحمياتها من الصيد الجائر وحتى المعاملة السيئة وتصل عقوبة من يقوم بقتل فيل للإعدام في بعض الأحياء والظروف ورغم ذلك وبحسب جمعيات مختصة فإنّ هذه الحيوانات تتعرض للضرب والمعاملة السيئة من قبل مالكيها.

 


تابع المزيد:

)) دراسة علمية توضح سبب نباح الكلاب على بعض الأشخاص دون غيرهم

)) بالفيديو|| زفاف على جبهة الحرب.. جنديان أوكرانيان يتزوجان وسط المعارك

)) مخطط لتقسيم المغرب إلى 5 أجزاء ومسؤولة مغربية توضح من يقف وراءها

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى