منوعات

محيي الدين كلّاب حاصل على الدكتوراه ولديه ٥٠ مؤلف يعمل بائع فراولة على بسطة في هذه الدولة العربية

انتهى المطاف بالشاب محيي الدين كلاّب، حامل شهادة الدكتوراه في علوم الحديث الشريف، وفي بسطة على الطريق لبيع الفراولة، بعد فشل كل محاولاته بالبحث عن وظيفة.

محيي الدين أكاديمي جامعي يبيع فرولة

نشتر وسائل الإعلام المحلية في فلسطين، تقريراً عن أوضاع البطالة ومن تطالهم حيث قالت إنّه هناك الكثير الذين لا يملّون من طرق أبواب المؤسسات الرسمية والأهلية، بحثاً عن وظائف توفر لهم ولعائلاتهم، الحد الأدنى من سبل العيش الكريم، لكن دون فائدة.

وذكرت وسائل الإعلام إنّ الأستاذ محيي الدين كلاّب (32 عاماً)، ليس الوحيد بين الخريجين الفلسطينيين الذي يعاني من البطالة، ولجأ إلى العمل في مجال بعيد عن شهادته ومجاله.

إذ أشارت تقارير لمنظمات دولية إلى أن البطالة في قطاع غزة الذي يقطنه نحو مليوني فلسطيني، تبلغ نحو 47 في المئة، ما اضطر العديد منهم إلى المخاطرة بأرواحهم، والهجرة عبر البحار، ولطالما انتهى الحال بالعشرات منهم بالموت غرقاً.

وانتشر العديد من الصور والمقاطع المصورة للدكتور “الكلّاب” وهو ينادي على الفرولة لبيعها والاسترزاق من خلف هذه البسطة المتواضعة بعد أن كلّ من البحث عن عمل بشهادته وتخصصه الفريد.

ويدفع حال كلاّب ومن هم على شاكلته، بالشباب الفلسطيني، وهو القطاع الأوسع والأعرض في المجتمع الفلسطيني، إلى اجتراح البدائل، في ظل غياب العمل والوظائف الشاغرة، يحدوهم الإصرار على الحياة عبر ما تيسر من قنوات الإبداع، ووفق مبدأ “الحاجة أم الاختراع” بحسب المقولات الشعبية بالمنطقة التي يقطونون فيها.


تابع المزيد:

)) شاب بريطاني يبحث عن زوجة بطريقة غريبة.. مستخدماً محطات المترو

)) وكالة الفضاء ناسا تكشف عن إمكانية إقامة العلاقة الحميمة بالفضاء.. “مضطرون لهذا”

)) بالفيديو|| ردة فعل بايدن على سؤال صحفية تثير ضجة وحرب كلامية بجلسة مثيرة بمجلس الأمن

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى