منوعات

“أفطرت في رمضان أياماً لا أتذكرها”.. ماذا أفعل؟.. الشرع يجيب

ورد سؤال عبر وسائل التواصل الاجتماعي يقول فيه صاحبه: أنا أفطرت في رمضان يومين أو ثلاثة وأنا مش فاكر.. فماذا افعل؟ وهو سؤال شائع بالفترة الأخيرة وقبيل دخول شهر الطاعة والمغرفة ليقوم الأساذ الأزهري مبروك عطية بالجواب عليه.

الجواب على سؤال الإفطار في رمضان الماضي

قال أستاذ الشريعة في الأزهر مبروك عطية مجاوباً السائل: “عليك أن تبني على الأكثر وتبني بأنك أفطرت ثلاثة، مؤكدًا أنه من نسي هل هو أفطر في رمضان أربعة أيام أو خمسة أيام فهنا يكون الفطر خمسة أيام، لأنه يوجد قاعدة تقول أغلب الظن”.

وأضاف أستاذ الشريعة، عبر فيديو نشره عبر صفحته الرسمية على فيسبوك: بأن حسن الأداء من الإيمان مؤكدا على ضرورة أن يعطي العبد ربنا حقه وزيادة شوية، مستشهدا في ذلك بقول الله- تعالى- في سورة الإسراء “فَمَحَوْنَا آيَةَ اللَّيْلِ وَجَعَلْنَا آيَةَ النَّهَارِ مُبْصِرَةً لِّتَبْتَغُوا فَضْلًا مِّن رَّبِّكُمْ وَلِتَعْلَمُوا عَدَدَ السِّنِينَ وَالْحِسَابَ ۚ وَكُلَّ شَيْءٍ فَصَّلْنَاهُ تَفْصِيلًا”.

وختم الأستاذ في الشريعة حديثه بمثال شبيه عن حالة السائل بالقول: “لو وجد شخص لم يحسب زكاة ماله ولم يعرف فأحضر ورقة وقلما ويريد أن يتوب وأن يخرج زكاته فعليه ان يبني على الأكثر، وسوف يكافئك الله على توقيرك واحترامك وعلى تقديرك لربك، وإذا وجد شخص أيضا في الحياة العادية استلف من شخص ولكن نسي المبلغ الذي استلفه فعليه ان يبني على الأكثر أيضًا”.

 


تابع المزيد:

)) بالفيديو|| أدهم النابلسي يختم القرآن الكريم ويتمّ إجازته

)) شاهد: مصري يسحل زوجته ويخطفها من منزل أهلها عند الفجر بعدما تبول عليها

)) الإمارات تعلن تشغيل ثاني محطات الطاقة النووية في براكة.. فما أهميتها

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى