ترينديات

متى بدأ جدري القردة الانتشار في إسبانيا؟.. صحيفة محلية تجيب

أفادت صحيفة “الباييس” الإسبانية، نقلا عن مسؤولين صحيين ومعلومات واردة من مستشفييْن في المنطقة بأن فيروس جدري القردة بدأ بالانتشار في مدريد في النصف الثاني من أبريل/ نيسان المنصرم.

متى بدأ جدري القردة الانتشار في إسبانيا

وجاء في الصحيفة أن الفيروس بدأ ينتشر في العاصمة الإسبانية نهاية أبريل الماضي، رغم أن معظم حالات الإصابة المعروفة سُجلت يومي 7 و 8 مايو الجاري.”

وحسب البيانات الرسمية الأخيرة، فإن اختبارات “بي سي إر” (PCR) أكّدت 7 حالات للإصابة بجدري القردة في إسبانيا بالإضافة إلى 29 حالة محتملة أخرى.

وقالت، إلينا أندراداس، المديرة العامة لإدارة الصحة العامة في منطقة مدريد ذاتية الحكم: “بدأت العدوى تظهر الأسبوع الماضي وازدادت انتشارا بشكل ملحوظ في الأيام الأخيرة، على الرغم من أن لدينا معلومات تشير إلى وجود مريض بدأت تظهر لديه الأعراض نهاية أبريل الفائت”.

يذكر أن وزارة الصحة الإسبانية والسلطات المحلية أعلنت الإنذار الصحي بسبب اكتشاف الحالات الأولى من الإصابة بعدوى جدري القردة غير المحبوب.

وقد تم تأكيد حالات الإصابة بفيروس جدري القردة في بضعة بلدان، بما في ذلك بريطانيا والسويد وإيطاليا وفرنسا وأستراليا وكندا وغيرها.

جدير بالذكر أن جدري القردة هو عدوى فيروسية نادرة تنتشر بين البشر. وعادة ما تكون الإصابة خفيفة، ويتعافى غالبية المرضى في غضون أسابيع قليلة، لكن يمكن أن يصاب البعض بمضاعفات هذا الداء المزعج للغاية.

وأشارت وكالة الصحة إلى أن جدري القردة لا يعتبر عدوى تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي، ولكن يمكن أن ينتقل عن طريق الاتصال الوثيق مع شخص مصاب، ويقيّم خطر انتشاره بين سكان بريطانيا على أنه منخفض بشكل كبير جدا.

وتتضمن الأعراض الأولية لجدري القردة الحمى والصداع وآلام العضلات وآلام الظهر وتضخم الغدد الليمفاوية والإرهاق. قد يظهر طفح جلدي غالبا ما يبدأ على الوجه، ثم ينتشر إلى أجزاء أخرى من الجسم. ويتغير الطفح الجلدي ويمر بمراحل مختلفة قبل أن تتشكل نهاية المطاف قشرة تسقط في وقت لاحق.

ما هو جدري القردة؟ ولماذا انتشر الآن؟.. حقائق ومعومات - الخليج الجديد


تابع أيضا: 

>>  تعلم كيفية توقيت وجباتك اليومية بشكل صحيح لإنقاص الوزن دون حمية

>> تقليل الإصابة بالسرطان أصبح سهلا عبر هذه الخطوات بعد دراسة أجريت على 2157 شخصاً

>>  ما هي أخطر أنواع سرطان الثدي وطرق العلاج.. إليك أهم المعلومات 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى