منوعات

غزو حشرة يهدد بريطانيا هذا الصيف بسبب التغيرات المناخية

نشرت جهات مختصة بريطانية عن اقتراب غزو حشرة بشكل كبير للبلاد، في ظل ارتفاع غير مسبوق لدرجات الحرارة والتغيرات المناخية التي تصيب المنطقة بالعموم وسط تحذيرات حكومية منها.

غزو حشرة يهدد بريطانيا

ومن المتوقع بحسب ما نشرته صحيفة “ذا صن”، أن يكون موسم انتشار الدبابير، في أواخر صيف العام الحالي، من أسوأ المواسم التي ستسجلها الذاكرة في عموم انجلترا.

ومع الارتفاع الذي سجلته درجات الحرارة خلال الفترة الماضية، إلى جانب التراجع الحاد في معدل سقوط الأمطار، اضطرت الحكومة البريطانية للجوء لسياسة التقنين المائي على ملايين المنازل، الأمر الذي سيوفر بيئة مناسبة لانتشار الدبابير بشكل واسع وأكثر من المتوقع.

كذلك فإن الحشرة اللاسعة، مهووسة بالسكر الذي يعتبر مصدر طاقة مهما بالنسبة لها، لذا فإن حفلات الصيف، المليئة بالحلويات، والمشروبات الغازية، والآيس كريم، هي المكان المناسب لتكاثرها وكثرتها بشكل غير مرغوب.

غزو حشرة يهدد بريطانيا هذا الصيف بسبب التغيرات المناخية
غزو حشرة يهدد بريطانيا هذا الصيف بسبب التغيرات المناخية

ويقول خبراء إبادة الحشرات إن الزيادة في أعداد الدبابير تقود بالفعل ليكون عام 2022 “عام الدبابير”.

وعادة ما تلسع الدبابير فقط إذا شعرت بالتهديد والخوف، ما يعني أن فرص التعرض للهجوم من الحشرة تكون أعلى بكثير إذا حاولت إبعادها وتفادي خطرها.

كما قد تضطر للجوء إلى الثلج والكمادات الباردة، للتخفيف من حدة التورم والاحمرار، ومن الضروري تجنب استخدام العلاجات المنزلية مثل الخل أو بيكربونات الصودا، فمن غير المرجح أن تساعدك في التخلص من الألم الناجم عن اللسع.

والجدير بالذكر فإنّ الوسط العام والمناخ بالمنطقة يحتم حماية عدد كبير من المدنيين من لسعات هذه الحشرة التي تعتبر لدى البعض خطرة ممن يعانون من حساسية قاتلة من لسعاتها مع نشر دوريات ونصائح في كيفية الابتعاد عنها.

غزو حشرة يهدد بريطانيا هذا الصيف بسبب التغيرات المناخية
غزو حشرة يهدد بريطانيا هذا الصيف بسبب التغيرات المناخية


اقرأ المزيد:

))الأرض على موعد مع آخر قمر عملاق لعام 2022.. “بدر الحبوب”

)) “كوارث ومصائب جديدة” للعام 2022.. تفاصيل مروعة لأبرز توقعات العرافة البلغارية العمياء “بابا فانغا”

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى