منوعات

سيدة في قومها وكانت العصمة بيدها تعرف على جدة الرسول عليه السلام

سيدة في قومها وكانت العصمة بيدها تعرف على جدة الرسول عليه السلام

سلمى بنت عمرو بن زيد بن لبيد بن خداش بن عامر بن غنم بن عدي بن النجار, زوجة عمرو بن عبد مناف الجد الثاني للنبي محمد عليه السلام وسمي هاشم لهشمه الخبز لعمل الثريد بمكة لقومه أثناء سنة المجاعة.

وفي غزة مات هاشم، ودُفن فيها ولا يزال قبره معروفاً حتى الآن، و فوقه مسجد ومُقام يحمل اسم “السيد هاشم”.

سيدة في قومها وكانت العصمة بيدها تعرف على جدة الرسول عليه
سيدة في قومها وكانت العصمة بيدها تعرف على جدة الرسول عليه

اقرأ المزيد:

بالدليل “جذور النبي محمد مصرية وليست عربية” عالم مصريات يثير الجدل بتصريحاته (فيديو)

بالفيديو|| خطاب عن النبي محمد (ص) يهزّ البرلمان البريطاني وهاشتاغ ليس مجرد كارتون يشعل مواقع التواصل الاجتماعي

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى