منوعات

دوائر غامضة في الصحراء الأفريقية حيرت العلماء في جميع أنحاء العالم لقرون

دوائر غامضة في الصحراء الأفريقية حيرت العلماء في جميع أنحاء العالم

لطالما حدثت أشياء غريبة في الطبيعة ، مما دفعنا نحن البشر لمحاولة إيجاد الحقيقة وراء ذلك. والدوائر العشبية الغامضة في صحراء أفريقيا ليست استثناءً.

“الدوائر الخيالية” ، وهي عبارة عن بقع قاحلة تظهر في الأراضي العشبية عادة في نمط دائري ، حيرت العلماء في جميع أنحاء العالم لقرون – ولا يوجد حتى الآن إجابة محددة حول أصلها، مما دفع بعض النظريات الخرافية بالظهور.

دوائر غامضة في الصحراء الأفريقية حيرت العلماء في جميع أنحاء العالم لقرون
دوائر غامضة في الصحراء الأفريقية حيرت العلماء في جميع أنحاء العالم لقرون

تم العثور على مثل هذه المراعي في جنوب إفريقيا وناميبيا وأنغولا ، وكذلك في غرب أستراليا.

ووفقاً لهيئة الإذاعة البريطانية (BBC) ، يتراوح قطر الحلقات من 1.5 متراً إلى 6 أمتار ولكن يمكن أن يصل عرضها إلى 25 متراً.

في ناميبيا ، حيث تكون أكثر شيوعاً ، يزعم السكان المحليون من قبيلة الهيمبا أن الدوائر سببها الأرواح ، وأن هذه آثار أقدام تركها إلههم موكورو.

تزعم نظرية أخرى أن الحيوانات من الممكن أن تكون هي التي تصنع الدوائر بينما من المعروف أن بعض مرشدي السائحين يخبرون الناس أن الدوائر تشكلت من قبل تنين تحت الأرض يقتل بأنفاسه السامة  النباتات لتشكل حلقة قاحلة.

السبب في أن نمو مثل هذه النظريات  هو عدم وجود نظرية علمية مقبولة عالمياً لتفسير وجودها.

على مر السنين ، استمر العلماء في محاولة معرفة سبب نمو العشب بهذه الطريقة لإنشاء الدوائر.

دوائر غامضة في الصحراء الأفريقية حيرت العلماء في جميع أنحاء العالم

اقترح الباحثون سابقاً أن الدوائر ربما تكونت من النمل الأبيض ، الذي يخلق هذه الدوائر من أجل حصاد المياه والمغذيات من الأرض.

ومع ذلك ، يعتقد العلماء الذين يدرسون الأراضي العشبية في أستراليا أن الدوائر الخيالية مصممة بواسطة الأعشاب نفسها.

قال عالم البيئة ستيفان جيتزين لـ Live Science: “هذه هي ردود الفعل الإيجابية ، حيث تقوم النباتات” بتكوين رقعة ذاتية التنظيم: “يقومون بهندسة النظام البيئي للاستفادة قدر الإمكان من المياه المحدودة في هذه البيئة القاسية.”


اقرأ المزيد:

اكتشاف حفرة غامضة في المحيط الأطلسي قد تحل لغزاً قبل 66 مليون سنة

بالفيديو|| أمير خليجي يتوجّه إلى إيطاليا بهدف العلاج

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى