طرائف وغرائب

محتجة إسكتلندية تكشف “منطقتها الحساسة” داخل قبة برلمان بلادها أثناء مناقشة قانون يتعلق بـ “التحول الجنسي”

أقدمت محتجة إسكتلندية على كشف عورتها ” منطقتها الحساسة” للجميع أسفل قبة برلمان بلادها بسبب نقاش حول قانون يتعلق بالتحويل الجنسي.

محتجة إسكتلندية تحتج بطريقة غريبة

وفي التفاصيل وبينما وافق البرلمان الإسكتلندي مؤخرا على مشروع قانون إصلاح الاعتراف بالنوع الاجتماعي بأغلبية 86 صوتا مقابل 39.

وكان هناك قدر كبير من الاحتجاج الحي داخل البرلمان الذي يطلق عليه “هوليرود”، حيث قالت الجماعات النسائية إن التشريع سيسهل على الرجال عديمي الضمير الوصول إلى الأماكن المخصصة للنساء فقط، بما في ذلك الأماكن العامة وغرف تغيير الملابس وكذلك سجون البلاد.

وأثناء مناقشة مشروع القانون تم إخراج المحتجين من القاعة من قبل الشرطة، وحاصر حراس الأمن امرأة تصرخ “كذب” و”عار”، وأصرت على أن مشروع القانون يشكل تهديدا للسيدات.

وصاحت متظاهرة أخرى: “لا أحد منكم يستطيع تحديد الهوية الجنسية. أنا بطة محاصرة في جسد المرأة. أنا بطة. دجال، دجال”.

وبموجب القانون الجديد، سيتمكن أي شخص يعيش في إسكتلندا من التقدم للحصول على شهادة إصلاح جنساني، بعد أن عاش في جنسه المختار ذاتيا لمدة 3 أشهر، أو 6 أشهر إذا كان يبلغ من العمر 16 أو 17 عاما. بينما كان عليهم في السابق الانتظار لمدة سنتين.


تابع المزيد:

))أستاذ فقه في جامعة سعودية يحذّر من فعل شائع يقوم به الكثيرون -فيديو

))الملك تشارلز “يطرد” الأمير أندرو من قصر باكنغهام.. وتقرير يكشف التفاصيل 

)) أين تذهب أموال قناة السويس في مصر؟ وسط مطالبة بقانون مراقبة

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى